تمثل دولة الإمارات العربية المتحدة نموذجاً رائداً في مجال التنمية المستدامة، وتعزيز الوعي بها، يحظى بالتقدير والإشادة على المستويين الإقليمي والعالمي، وفي هذا السياق جاء «أسبوع أبوظبي للاستدامة» خلال الفترة من 13 إلى 17 يناير الجاري وما انطوى عليه من فعاليات دولية مهمة؛ مثل الاجتماع الثالث للجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة «إيرينا»، و«القمة العالمية للمياه 2013»، والدورة السادسة من «القمة العالمية لطاقة المستقبل 2013»، و«المؤتمر الدولي للطاقة المتجددة»، وحفل توزيع جوائز «جائزة زايد لطاقة المستقبل». وقد عبر الاهتمام الدولي بالتجربة الإماراتية المميزة في هذا الشأن عن نفسه من خلال الحضور عالي المستوى لفعاليات «أسبوع أبوظبي للاستدامة»، سواء من قبل السياسيين أو الخبراء وأصحاب الأعمال، حيث شارك في هذه الفعاليات الرئيس الفرنسي، ورئيسة جمهورية الأرجنتين، ورئيسة جمهورية كوسوفا، ورئيس أيسلندا، والرئيس الموريتاني، فضلاً عن عدد كبير من كبار المسؤولين من دول مختلفة، وأكثر من 30 ألف مشارك من 150 دولة. وتبذل دولة الإمارات جهوداً كبيرة لتفعيل سياسات التنمية المستدامة، سواء على الصعيد المحلي أو الدولي، إذ تعتبر الاستدامة من أولويات القيادة الحكيمة. وفي هذا السياق، أكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، بمناسبة استضافة الدولة «منتدى الطاقة العالمي 2012» بدبي في أكتوبر الماضي، على تطلع الإمارات لزيادة تنوع مصادرها من الطاقة، والارتقاء بدورها الريادي كمركز عالمي للبحث والتطوير في مجال الطاقة المتجددة. وأكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في كلمته في افتتاح «القمة العالمية لطاقة المستقبل» و«القمة العالمية للمياه» و«المؤتمر الدولي للطاقة المتجددة» يوم الثلاثاء الماضي في أبوظبي، أن جهود الدولة في مجال الطاقة والتنمية المستدامة هي نتيجة النظرة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وامتداد لإرث المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤكداً سموه على التزام الدولة كعضو فعال في المجتمع الدولي بالعمل لضمان أمن الطاقة والمياه والغذاء، وتحقيق التنمية المستدامة والحياة الكريمة للأجيال المقبلة، وأن أبوظبي توفر منصة عالمية للتعاون والشراكة الاستراتيجية لمواجهة التحديات في هذه القطاعات. وشهدت فعاليات «أسبوع أبوظبي للاستدامة» إطلاق العديد من المبادرات الحيوية في مجال تفعيل استخدامات الطاقة المتجددة، حيث كشفت الإمارات عن تأسيس أول برنامج عالمي متخصص لشراكات الطاقة المتجددة، كما خصصت مبلغ 350 مليون دولار لدعم مشاريع الطاقة المتجددة في الدول النامية، وذلك بالتعاون بين«إيرينا» و«صندوق أبوظبي للتنمية»، إيماناً من الإمارات بضرورة تضافر الجهود عبر الشراكة والتعاون الدولي في سبيل تحقيق الاستدامة عالمياً، وتعزيز الاستثمار والابتكار في قطاع الطاقة المتجددة. وعلى الصعيد المحلي أُعلِن على هامش «القمة العالمية لطاقة المستقبل 2013»، و«القمة العالمية للمياه 2013»، عن انطلاق المرحلة الأولى لتنفيذ «استراتيجية الإمارات للتنمية الخضراء»، التي تهدف للوصول لاقتصاد أخضر لتنمية مستدامة بحلول 2021. ــــ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ عن نشرة "أخبار الساعة" الصادرة عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية.