قرويون من بلدة "كاسيموبورشاك" القريبة من "دانوبور ديارا" الهندية، اكتظوا على متن قارب بسيط، لملموا فيه أغراضهم، هرباً من مياه الفيضان. الأمطار الموسمية دمرت، خلال الآونة الأخيرة أكواخاً يعيش فيها كثيرون، إضافة إلى تشريد مئات الآلاف من المزارعين. محنة فاجأت سكان المنطقة، فراحوا يبحثون عن طوق نجاة، فها هم قد احتشدوا في قارب صغير، كي يطفوا على متنه ناقلين أمتعتهم، وبعض ممتلكاتهم الخفيفة. في المشهد يظهر أحد الأكواخ محاصراً بالمياه، بينما يهم البعض برفع ما به من أغراض قبل أن تطغى عليه مياه الفيضان، وذلك ضمن حراك لاستيعاب الأزمة وتقليل أضرارها قدر المستطاع. للأسف نالت الفيضانات من مزارعين بسطاء لم يستعدوا جيداً لهذا المشهد، والآن حان وقت استيعاب دروس الفيضان، كي لا تتكرر المأساة مرة أخرى... (أ.ب)