أتفق مع الملاحظات التي أبداها السيد يسين في مقاله الأخير حول "المشروع العربي لتطوير التعاون الإقليمي"، وهي دراسة كتبها الدكتور برهان غليون، واعتبر فيها أن إخراج المنطقة من دوامة الصراع الدولي والعنف متعدد الأشكال المرافق له، يستدعي بناء مشروع يتجاوز المشاريع القومية والاستعمارية معاً. لكن يسين يشير إلى ثلاث خطوات رئيسية ينبغي اتخاذها لتحقيق ذلك المشروع؛ أولاها عملية نقد ذاتي عربية واسعة المدى، وثانيتها قراءة استشرافية لتغيرات النظام الدولي، أما الثالثة والأخيرة فهي رسم ملامح رؤية استراتيجية للعالم العربي. وأعتقد أنه بدون تلك الخطوات سيكون أي مشروع عربي للبناء الداخلي أو التعاون الإقليمي، جهداً ضائعاً وغير مثمر، ما يؤكد ضرورة البحث عن رؤية استراتيجية عربية في خضم التحولات الإقليمية والعالمية المتسارعة. حسان الديب -القاهرة