(مناهج الجامعات الغربية في البلاد العربية، وحركة الابتعاث الواسعة تمنح أبناءنا فرصة الانخراط في العصر الحديث بشروطه، والتعايش مع الواقع بأولوياته)...هذا ما توصل إليه عبدالله بن بجاد العتيبي، في مقاله المنشور يوم أمس الاثنين، والمعنون بـ(السوربون وجورج تاون في الخليج)...وفي تعقيبي على ما ورد فيه أرى أن وجود فروع للجامعات الأجنبية في الخليج يوفر فرصة نادرة لنهل العلم والتعرف على طرق أكاديمية جديدة، وهي فرصة توفر على راغبي الدراسة في هذه الجامعات عناء السفر ومشقة الاغتراب. هذه المؤسسات توفر فرصة للتواصل الأكاديمي، وتحقق في الوقت ذاته طفرة في طريقة التعليم ستساهم في رفع المستوى التعليمي لكافة الجامعات المحلية والإقليمية. سليمان نور- الشارقة