في مقاله المعنون بـ"مشروع تقليل المسلمين"، استنتج عبدالله بن بجاد العتيبي أن (مشروع تقليل المسلمين انتقل من التجزئة إلى الجملة، ومن تكفير فرد ما إلى تكفير مجموعات شتى، وشرائح متنوعة). في تقديري أن الإسراع في تكفير المجتمعات، يعكس إفلاساً للتيارات الفكرية التي تصدر منها أحكام عبثية بتأثيم هذا وتجريم ذاك. الافتقار إلى المرونة، وغياب الحوار، يدفعان نحو انتكاسة فكرية تعيد المجتمعات إلى الوراء. فخري مجاهد-القاهرة