في عموده المعنون بـ"الأكراد والخليج"، قال د. شملان يوسف العيسى في مقاله يوم الأحد قبل الماضي: (إن ما نعرفه حتى الآن أن دول الخليج مستمرة في النهج القديم ولا تملك تصوراً موحداً لمستقبل علاقاتها مع العراق في حالة حدوث انقسام وحروب بين الطرفين. الدولة العظمى -الولايات المتحدة- تضع تصوراتها وتحاول التوفيق بين الطرفين... لكن ماذا عن عرب الخليج والعرب جميعاً؟). لا أتّفق مع الكاتب، فدول الخليج لديها تصور واحد تجاه العراق، وهو دعم استقرار العراق وسلامته ووحدته، وهذا النهج نراه واضحاً في تصريحات الساسة الخليجيين الذين يؤكدون على استقرار بلاد الرافدين. حازم موسى - أبوظبي