كشف مقال الأستاذ محمد السماك: "من جدار العزل إلى قناة الوصل" مدى اعوجاج منطق الاحتلال الإسرائيلي، الذي يصادر أراضي الفلسطينيين، بمناسبة ومن دون مناسبة، لإسكان مهاجرين أجانب يستقدمهم من أنحاء العالم المختلفة، وذلك بزعم وجود "حق العودة" الموهوم للمستوطنين، في حين يمنع الفلسطينيين الموجودين على أرض آبائهم وأجدادهم منذ آلاف السنين، من البقاء على هذه الأرض كما تنص على ذلك الشرعية الدولية. وفي الوقت الذي تتغوّل فيه المستوطنات وتتوالد، تصادَر الأراضي والمنازل من أهلها الفلسطينيين في القدس والضفة، والعالم لا يحرك ساكناً كما لو كان لا يستطيع إلزام إسرائيل بموجب البند السابع بالإذعان للشرعية الدولية. عز الدين يونس - أبوظبي