تحت عنوان (وزير خارجية بريطانيا المقبل!)، قرأت يوم الأحد الماضي مقال السير سيريل تاونسند، والذي أشار خلاله إلى أن (زعيم حزب "المحافظين" قلما يتحدث حول الشؤون الخارجية، وكثيراً ما يتعرض حزبه للانتقاد بدعوى عدم أخذه السياسة الخارجية على محمل الجد). الكاتب تفاءل بويليام جيفرسون هيج كوزير خارجية مقبل في بريطانيا، لكن هذا لن يتحقق إلا في حالة فوز "المحافظين" في الانتخابات البريطانية المقبلة. لكن الساحة البريطانية من الصعب التكهن بتقلباتها السياسية، خاصة في ظل الأزمة المالية العالمية، التي تجعل استياء الناس من الوضع الاقتصادي أمر لا يمكن تصنيفه في خانة إخفاق "العمال" في ضمان رفاهية البريطانيين. منتصر عيد - الشارقة