مع ما في مقال الكاتب ويليام فاف: "باكستان... واستنساخ التجربة الكمبودية" من حس سياسي عالٍ، إلا أنه بني على قياس بعيد، حيث إن ظروف باكستان وإمكانياتها تجعلها غير قابلة للمرور من مصير شبيه بذلك الذي وقع لكمبوديا قبل أربعة عقود. فباكستان دولة كبرى، ونووية، ولديها من القدرات المادية والعسكرية الكثير. وليست في وارد التعرض لتدخل خارجي كذلك الذي وقع لكمبوديا في خضم صراعات الهند الصينية خلال أكثر حلقات الحرب البادرة سخونة. فالوضع مختلف والمعطيات مختلفة، ولذلك كان ينبغي أن يكون القياس السياسي مختلفاً أيضاً. جمعة الزهراني - جدة