قرأتُ مقالة د. علي الطراح: "المصالحة العربية" وأرى أنه لابد من المصالحة العربية بالنظر إلى التدخلات الإقليمية والدولية في قضايانا المصيرية، وخاصة أن منطقتنا تشهد من الصراعات والتنافرات ما يستطيع الآخرون النفخ في كيره لجعل الحرائق والنزاعات تندلع فيما بيننا لتأتي على الأخضر واليابس. وفوق هذا وذاك تمر منطقتنا الآن بلحظة مصيرية سيكون لها ما بعدها طيلة القرن الحادي والعشرين. ولذا فإننا لا نمتلك ترف الاختلاف فيما بيننا، ولا الدخول في سجالات وصراعات تؤخر ولا تقدم، تضر ولا تنفع. عصام صالح - الدوحة تعقيباً