في مقال الكاتب كمال درويش: "الأزمة المالية... وحماية الأسواق الناشئة"، تنبيه إلى أهمية التنسيق الدولي لضمان عدم غرق الأسواق الصاعدة، وهو ما يؤكد بطريقة أخرى أن المسؤولية اليوم عن ضمان الاستقرار الاقتصادي العالمي باتت مسؤولية تضامنية يلزم أن تشترك فيها جميع دول العالم. ولكن مثلما أن أزمات الدول الكبرى المالية ينال طرف منها الدول الصاعدة والاقتصادات الناشئة فإنه يتعين أن يكون لهذه الأطراف الأخيرة أيضاً دور في رسم السياسات المالية العالمية. عز الدين يونس - أبوظبي