في مقاله المنشور يوم الأربعاء الماضي، والمعنون بـ"عودة الديمقراطية الاشتراكية"، رحب الدكتور برهان غليون بما يراه عودة للاشتراكية. وفي ردي على هذا الطرح أرى أن الأزمة الراهنة ما هي إلا وعكة عابرة في مسيرة الرأسمالية الليبرالية، سرعان ما تستفيد منها القوى الرأسمالية لتصحيح مسارها وتعزيز قوتها. سعيد نادر- الفجيرة