تحت عنوان: "الحرب الثقافية في روسيا" عرض الكاتب حازم صاغية طرفاً مما يجري من تجاذبات وجدالات سياسية في المشهد الروسي الآن مقترحاً قراءة سياسية لذلك تنطلق من مقدمات تستبطن تقييماً ومرجعيات غربيين. ولكن يرى آخرون أن ما يجري في بلاد الدب الروسي الآن هو، ببساطة شديدة، محاولة لرد الاعتبار للقوة الروسية العظمى على المسرح الدولي، بعدما خرجت من حالة الكمُون والبيات السياسي خلال السنوات الماضية. وهذا التفسير يبدو لي أكثر إقناعاً. لؤي غسان - دمشق