قرأتُ مقالة الدكتور خالد الحروب: "نقاب بعين واحدة" وأود التعقيب عليها بالتأكيد، مرة أخرى ومرات، بأن ديننا الإسلامي الحنيف هو دين الوسطية، ولا مكان فيه للغلو والتطرف والتضييق على الناس في حياتهم وسلوكهم اليومي، وذلك لأن نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم ما خُير قط بين أمرين إلا اختار أيسرهما، كما أوصى القرآن الكريم والأحاديث الشريفة من يتصدى للدعوة إلى الله بتوخي الرفق والموعظة الحسنة والجدال بالتي هي أحسن. وقد حذرنا المصطفى صلى الله عليه وسلم من التنفير في الدين، ومن التضييق فيه على الناس، وفي الشرع متسع ومخارج وكثير من الرخص وأسباب التيسير الكريمة. فلماذا التضييق؟ عادل كمال - الرياض