تحت عنوان "صراع إيران: السياسة لا الطائفة"، قرأت يوم الاثنين الماضي مقال عبدالله بن بجاد العتيبي، وفيه أشار إلى أنّ "الجزر الإماراتية لا تقل بشكلٍ من الأشكال عن الضفّة الغربية وقطاع غزّة اللتين تحتلهما إسرائيل، فإيران وإسرائيل محتلّان غاشمان. في الواقع، تتصرلف إيران بمنتهى السلبية مع جيرانها، فهي لا تهتم بمواقفهم الإيجابية وبصوت العقل والحكمة الذي يصدر عنهم، وهذا ليس إلا سوء تصرف من طهران سيعكر علاقاتها بجيرانها. عدم حسم قضية الجزر الإماراتية الثلاث التي تحتلها إيران يثير تساؤلات وشكوكاً حول سياسة إيران تجاه دول المنطقة. مازن يوسف- العين