لاشك أن العدالة الدولية مستباحة إلى حد بعيد، كما أوضح السيد يسين في مقاله الأخير، وهذا ما يتجلى مثلاً في الحصانة التي تحظى بها إسرائيل، وهي أكبر منتهك للقانون الدولي... إضافة إلى ما تتعرض له بلدان صغيرة على أيدي قوى دولية كبرى تستخدم لصالحها أجهزة النظام الدولي والتي يفترض أن تكون أداة لتحقيق وإنفاذ القانون الدولي وحماية السيادة الوطنية للدول الصغيرة والفقيرة، لكنها أصبحت جزءاً من نظام عالمي جديد لفرض الهيمنة. جلال عثمان- القاهرة