قرأتُ مقال الدكتور حسن حنفي: "في أسباب النفور من النُّظم"، وأرى أنه من غير المناسب أن نتعامل مع الأمور السياسية من منظور عبارات التبسيط كـ"النفور" وما شابه، لأن المسألة في السياسة عادة هي عقد ضمني أو صريح بين الشعب والنظام القائم على تحقيق جملة أهداف أو مصالح عامة. وأخطر من التبسيط، في مجال السياسة التنميط، أي الانطلاق من أحكام ومواقف نمطية للحكم على علاقة هذا النظام أو ذاك مع الشعب. ولذا أرى أن مقال الكاتب كان سيربح الكثير لو تخلص من قليل من التبسيط والتنميط، المشار إليهما. رضا الحسيني - القاهرة