بعد مطالعتي لمقال الأستاذ خالد الحروب المعنون بـ "الحياة في غزة أهم من الموت في سديروت"، والمنشور في "وجهات نظر" يوم أول من أمس الاثنين، أود أن أقول للكاتب: "لقد وضعت النقاط على الحروف، وإنك من الكتاب القليلين الجريئين في طرح ونقد الأحداث. أنا اعتقد أنه لو كانت الصواريخ مفيدة، لكان "حزب الله" استفاد منها، فقوة الحزب الصارخية، لم تدفع إسرائيل إلى الهزيمة، بل المعارك البرية. مشكلة الفلسطينيين أنهم لا يعرفون السياسة والإعلام له دور سلبي حيث يخون ويتهم أي شخص مهما كان تاريخه، لذلك لا نرى النقد والتحليل الواقعي الذي يفترض أنه بعيد عن العواطف والشعارات الشعبوية. ديار صديق- ألمانيا