ربما استبق الكاتب الأميركي "ويليام فاف" الأحداث عندما كتب مقاله المنشور يوم الأربعاء الماضي في "وجهات نظر"، ذلك لأن الكاتب صب جل اهتمامه على برنامج "ساركوزي" الانتخابي، وعندما ربط بين النجاح في تنفيذ هذا البرنامج والانتخابات البرلمانية الفرنسية المقبلة وإمكانية فوز الحزب الذي ينتمي إليه ساركوزي فيها. مازال الوقت طويلاً كي يحكم الكاتب على ساركوزي وسياساته، خاصة وأن الحكومة الفرنسية الجديدة لم يمض من عمرها سوى أيام. عياش عبدالقادر - دبي