تساءل الدكتور عبدالله الشايجي في مقاله: "شرم الشيخ... آخر مؤتمرات العراق؟"، المنشور هنا يوم أمس الاثنين، ومن البداية إن كان مؤتمر شرم الشيخ الأخير حول العراق، سيكون هو آخر واحد من نوعه. وأكاد أجيب الكاتب بأنه لن يكون الأخير، لأن الأزمة العراقية لن تنتهي طالما أن الأطراف الدولية لم تضع يدها على مواطن المشكلة، وهي إلغاء المحاصصة، والطائفية، وفي نفس الوقت تعزيز عوامل وحدة العراقيين دون إقصاء لأية فئة أو مذهب. وهذا قد لا يرضي بعض الأطراف المستفيدة من الوضع الحالي، ولكن لا أعتقد أنه يوجد حل آخر. بدر الدبعي – دبي