بلغ الحجم الإجمالي لتجارة روسيا الخارجية خلال النصف الأول من العام الجاري 151.5 مليار دولار، بزيادة نسبتها34.2% عن الفترة ذاتها من العام الماضي. وحسب أرقام أعلنتها دائرة الجمارك الروسية، فإن قيمة التجارة الخارجية لروسيا مع البلدان خارج الساحة السوفييتية سابقا ارتفعت بنسبة 38.9% لتصل 128.2 مليار دولار خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، كما ارتفع حجم تجارتها مع البلدان الأعضاء في رابطة الدول المستقلة بنسبة 13.2% إلى 23.3 مليار دولار.
وبلغ فائض الميزان التجاري الروسي خلال الفترة المذكورة 66.4 مليار دولار، مقابل 46.6 مليار دولار في النصف الأول من عام 2004، واشتمل الفائض الحالي على 60.8 مليار دولار مع البلدان خارج الساحة السوفييتية سابقا و6.5 مليار دولار مع بلدان رابطة الدول المستقلة.
وبلغت قيمة صادرات روسيا في النصف الأول من العام الجاري 109 مليارات دولار، بزيادة 36.6% عن الفترة ذاتها من عام 2004، بينما بلغت مستورداتها خلال النصف الأول من العام الحالي 42.5 مليار دولار بزيادة نسبتها 28.4%.
وشكلت الطاقة والوقود نسبة 64.1% من إجمالي صادرات روسيا، بينما شكلت الماكينات والمعدات نسبة 45.6% من إجمالي مستورداتها.