وصل عدد السياح القادمين إلى سوريا خلال العام الماضي حوالى 1,2 مليون سائح، أي ما يشكل زيادة بنسبة 17 في المئة مقارنة مع عام ·2001 وشكل السياح الوافدون من الدول العربية نسبة 70 في المئة من العدد الإجمالي للسياح الذين قدموا إلى سوريا في ·2002
أما الإنفاق السياحي في سوريا خلال عام 2002 فوصل إلى 900 مليون دولار من السياح العرب والأجانب، وإلى 4,1 مليار دولار باحتساب إنفاق السياح السوريين المغتربين، وهو ما يشكل نسبة 7 في المئة من الناتج الوطني الإجمالي السوري·
وتجاوزت السياحة السورية انعكاسات الحادي عشر من سبتمبر ثم الحرب على العراق، حيث بلغ عدد السياح في شهري أغسطس وسبتمبر الماضيين ما مقداره 578610 سائحين مقابل 538320 في نفس الفترة من عام ،2002 مما يشكل زيادة مقدارها 5,7 في المئة·