عمت الفوضى في مقر برلمان جنوب أفريقيا يوم الخميس9فبراير، بينما كان الرئيس "جاكوب زوما" يلقي خطابه السنوي "حالة الأمة", واندلعت مشاجرات بين نواب من المعارضة وضباط أمن قاموا بطردهم من القاعة