الإثنين 26 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم

الأخوة الإنسانية.. رسالة عالمية

الأخوة الإنسانية.. رسالة عالمية
16 سبتمبر 2022 00:02

وثيقة الأخوة الإنسانية التي وُقِّعت بالعاصمة أبوظبي في الرابع من فبراير 2019 وأضحت رسالة عالمية هدفها الإنسان أيّاً كان، تنبع من مبادئ ونهج وقيم إماراتية خالصة تنشد تعزيز التعايش والسلم والحوار والتفاهم والاحترام المتبادل بين جميع البشر، وتجسد رؤية رسختها القيادة الرشيدة منذ تأسيس الدولة باحتضان أكثر من 200 جنسية يعيشون على أرضها في أجواء من التسامح وحرية العقيدة وقبول الآخر، وقوانين تضمن المساواة والعدالة بين الجميع.
قادة وزعماء الأديان في العالم يعتمدون وثيقة أبوظبي التاريخية للأخوة الإنسانية، خطوة جديدة تؤكد أهمية هذه الرسالة الإماراتية العالمية، ورقي مضمونها وإنسانية مبادئها، وقدرتها على الوصول إلى مختلف المجتمعات الطامحة إلى الاستقرار والسلام والتنمية، وهو إنجاز يضاف إلى ما حققته الدولة بإقرار الأمم المتحدة تاريخ توقيع الوثيقة الرابع من فبراير يوماً دولياً للأخوة الإنسانية، لتعزيز التسامح الثقافي والديني، ونبذ التعصب، وتعظيم القواسم المشتركة بين البشر.
الإمارات تبني سياستها على هذه القيم الإنسانية، وتترجمها نهجاً دائماً في منظومتها الاجتماعية، وترسمها طريقاً نحو الخمسين لدولة ستبقى قائمة على الانفتاح والتسامح واحترام الثقافات والأديان وترسيخ الأخوّة الإنسانية، وداعماً حقيقاً لكل المبادرات التي تستهدف الإنسان وأمنه واستقراره ورفاهه، ومشاركاً فاعلاً في توحيد الجهود لإيجاد حلول للتحديات البشرية، امتداداً لتجربة ريادية جعلت منها أنموذجاً عالمياً في التعاون والتكافل والتنمية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©