الأربعاء 10 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم

مواجهة المخدرات.. الكل مسؤول

مواجهة المخدرات.. الكل مسؤول
27 يونيو 2022 00:37

منظومة متكاملة تتبعها دولة الإمارات في مواجهة آفة المخدرات، على رأسها يقظة الأجهزة الأمنية التي تتابع هذه الظاهرة بتفاصيلها كافة، وتبذل جهوداً جبارة في مواجهة ضعاف النفوس الهادفين إلى تهديد أمن وسلامة المجتمع، كما تعمل على ملاحقة الأنماط الإجرامية الجديدة المبتكرة، الأمر الذي ساهم في تحجيم هذه الظاهرة ومحاصرة مروجيها، إلى جانب الدور التوعوي الذي تقوم به هذه الأجهزة بما يرفد جهود المؤسسات الاجتماعية في تحذير الشباب من الوقوع بين براثن تعاطي المخدرات.
في اليوم العالمي لمكافحة المخدرات الذي يصادف 26 يونيو من كل عام، يبرز الدور الإماراتي في تطويق هذه الآفة، عبر الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات التي حرصت على تقديم رؤية واضحة تتوزع بين الوقاية والعلاج، صحياً واجتماعياً واقتصادياً وأمنياً، والتعاون مع المجتمع الدولي لتطويق هذه التجارة غير الشرعية، حيث تمكنت أجهزتنا الأمنية من ضرب شبكات تهريب وترويج المخدرات وإفشال مخططات تجار المخدرات لتدمير أفراد المجتمع.
رغم الجهود الكبيرة المبذولة والتشريعات الهادفة إلى تطويقها ومحاربتها بقوة وحزم، وتوافر البرامج العلاجية وفق المعايير العالمية، فإن السلاح الأهم للانتصار على الظاهرة هو الوعي، وتحديداً لدى فئة الشباب؛ لذلك فإن الجهود تكاملية تبدأ من الأسرة إلى المؤسسات التعليمية وحتى دور العبادة، للتوعية بأضرار المخدرات وخطرها الماثل في تدمير أجيال المستقبل. وبالتالي فإن التكاتف بين الجهود الرسمية والمجتمعية، ورفع وتيرة التوعية والتثقيف، وتعزيز القيم الأخلاقية، هي الطريق نحو حماية أبنائنا من الإدمان والقضاء على المخدرات.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©