قال معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد: إن إرث زايد الأخلاقي والإنساني هو أعز ما تفخر به دولة الإمارات ورسالتها المستمرة إلى العالم، واليوم مع ذكرى يوم زايد للعمل الإنساني، نستحضر تلك القيم والمعاني والعالم في أمس الحاجة إليها نتيجة انتشار جائحة كورونا التي أرخت بظلالها الثقيلة على حياة الناس وصحتهم ومعيشتهم واقتصادهم.
وأكد معاليه - في تصريح له بهذه المناسبة - أن فكر زايد وحبه للخير والعطاء تجسد في هذه الأزمة التي يعيشها العالم أجمع من خلال السياسة التي اتبعتها قيادتنا الرشيدة بمد يد العون إلى مختلف الدول والشعوب المحتاجة إلى المؤازرة والدعم لتجاوز هذه المحنة، فقدمت أكثر من 334 طناً من المساعدات لنحو 32 دولة في العالم دعمت من خلالها نحو 334 ألف شخص من العاملين في مجال الرعاية الطبية للتصدي لانتشار الفيروس.
وأضاف «ما زلنا نرى كل يوم مبادرات للخير والتعاون والإحسان في مجتمع الإمارات، من مبادرات تطوعية وإعفاء من الإيجارات وتبنٍ لممارسات المسؤولية المجتمعية والتخفيف من معاناة وأعباء الناس».