يواجه التشاديون الذين لا يلتزمون وضع قناع في الأماكن العامة عقوبة بالسجن لمدة تصل إلى 15 يومًا، وذلك بموجب قرار حكومي تم توقيعه . 
وجاء في القرار الصادر عن وزير الدفاع والأمن محمد صلاح واصبح ساري المفعول بدءا من الاحد ان "أي شخص لا يحترم وضع قناع سيُعاقب بغرامة قدرها 2000 فرنك وقد يُسجن أيضًا لمدة تصل إلى خمسة عشر يومًا على الأكثر".
وأصبح وضع قناع لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد إلزاميا في تشاد منذ الخميس.
وحتى الأحد، أحصت تشاد الدولة الساحلية الفقيرة، رسميا 322 إصابة بالفيروس بينها 31 وفاة.