الخميس 2 فبراير 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
دنيا

ارتباط وثيق بين تلوث الهواء وموت الأجنة

امرأة ترتدي قناعا خوفا من تلوث الهواء
2 ديسمبر 2022 00:15

توصل فريق من الباحثين الصينين إلى وجود صلة بين تلوث الهواء ومعدلات الإملاص (موت الأجنة)، ولا سيما في البلدان الفقيرة.

في دراستهم، التي نشرت في مجلة Nature Communications، قامت المجموعة بمراجعة البيانات من قسم المسوحات الصحية الذي تديره الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) لمعرفة المزيد حول الارتباط بين الظاهرتين. شارك في الدراس، زميل واحد في الولايات المتحدة.

يموت المواليد الجدد قبل الولادة بفترة وجيزة أو أثناءها بعد أن يكملوا فترة الحمل تقريبًا. أشارت أبحاث سابقة إلى أن ما يقرب من 2 مليون حالة موت أجنة تحدث في جميع أنحاء العالم كل عام، وخاصة في البلدان الفقيرة.

ومعظم حالات الأجنة المولودين أمواتا ناتجة عن تشوهات في الجنين أو مضاعفات أثناء المخاض أو مشاكل في المشيمة أو مشاكل صحية لدى الأم. في هذا الجهد الجديد، اشتبه الباحثون في أن تلوث الهواء قد يلعب دورًا أيضًا، وهو ما يمكن أن يفسر سبب حدوث الكثير من الولادات الميتة في العالم الثالث.

للعثور على روابط بين جودة الهواء والأطفال المولودين موتى، أجرى الباحثون تقاطعا بين البيانات من قسم المسوحات الصحية، وأعداد الأطفال المولودين موتى حسب البلد مع معدلات تلوث الهواء، مع التركيز على تلوث الهواء بالجسيمات الدقيقة.

وجد الباحثون في تحليلهم نمطًا صارخًا. فالبلدان، التي توجد بها معدلات أعلى من المواليد الميتة لديها كميات أعلى من تلوث الهواء بالجسيمات الدقيقة. تصدرت القائمة الهند، الدولة التي لديها أعلى متوسط ​​لعدد المواليد الموتى، 217000 من أصل 25 مليون ولادة كل عام. كانت الهند أيضًا بالقرب من أعلى قائمة البلدان التي لديها أسوأ تلوث للهواء بالجسيمات الدقيقة.

يقترح الباحثون استخدام عملهم لتحقيق نتيجة إيجابية. فمع معرفة أثر استنشاق الهواء الملوث على زيادة خطر الإملاص، يمكن للأمهات الحوامل اتخاذ خطوات لتقليل الخطر. يمكنهن ارتداء أقنعة N95 عند الخروج في الهواء الطلق، على سبيل المثال. كما يمكنهن تجنب الخروج على الإطلاق إذا أمكن، في الأيام السيئة بشكل خاص و/ أو استخدام أجهزة تنقية الهواء في الداخل.

المصدر: الاتحاد - أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©