الجمعة 2 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
دنيا

11 سيرة ذاتية تنتظر «الإفراج»!

نجيب الريحاني
8 أكتوبر 2022 00:35

سعيد ياسين (القاهرة)

يعوِّل مؤلفون ومنتجون آمالاً عريضة على نجاح مسلسل «الضاحك الباكي» الذي يصوِّر حالياً ويتناول قصة حياة الممثل نجيب الريحاني، ولاسيما مع توقف تنفيذ أعمال عديدة تتناول قصص حياة شخصيات بارزة في مختلف المجالات لأسباب إنتاجية وتسويقية.

1 - الريحاني
بعدما ظل المسلسل حبيس الأدراج لسنوات، خرج للنور قبل شهرين وبدأ تصويره، وهو من تأليف محمد الغيطي، بطولة عمرو عبدالجليل، وفردوس عبدالحميد، ورزان مغربي، وهاجر الشرنوبي، ومحمد سليمان، وعيد أبو الحمد. وقال محمد فاضل مخرج العمل إنه يتناول قصة حياة نجيب الريحاني الذي عاش من 21 يناير 1889 وحتى 8 يونيو 1949، ويركز على أحداث سياسية واجتماعية واقتصادية مرت بها مصر، وفي مقدمتها ثورة 1919 ومرحلة سيد درويش والحربين العالميتين.

  • خالد النبوي في شخصية د. مصطفى محمود
    خالد النبوي في شخصية د. مصطفى محمود

2 - مصطفى محمود
مسلسل «العلم والإيمان» يتناول قصة حياة الدكتور مصطفى محمود، وقال منتجه أحمد عبدالعاطي إنه ينوي تنفيذه قريباً، بطولة خالد النبوي الذي يجسد شخصية الطبيب والفيلسوف والكاتب الشهير الذي ألف 89 كتاباً بين العلم والدين والفلسفة والسياسة، وحكايات ومسرحيات وقصص رحلات، وتميز أسلوبه بالجاذبية والعمق والبساطة.

3 - مي زيادة 
قال المؤلف محمود النجار إنه يتمنى نجاح مسلسل «الريحاني» حتى تتحمس جهات الإنتاج والتوزيع مجدداً لتنفيذ دراما السير الذاتية. وكشف أنه انتهى من كتابة مسلسل «عاشقة المستحيل» عن حياة مي زيادة، منذ ولادتها في بيت الناصرة بفلسطين عام 1881 وقرار والدها الذي كان يعشق الصحافة السفر إلى مصر، ومشاركته في إصدار صحيفة «المحروسة»، وتفتح ملكاتها على الصحافة في سن مبكرة، وكانت أول امرأة تلتحق بالجامعة في مصر. وذكر أنه اتفق مع المخرج عادل يحيى على ترشيح نور للقيام ببطولة المسلسل.

  • صابرين في «أم كلثوم»
    صابرين في «أم كلثوم»

4 - بليغ حمدي
يسعى المخرج مجدي أحمد علي لإحياء مشروع مسلسله المتأخر منذ فترة «مداح القمر»، ويتناول حياة الموسيقار بليغ حمدي الذي رشح لبطولته العديد من الفنانين، وتم الاستقرار العام الماضي على إياد نصار الذي تعلم العزف على العود ليتمكن من تجسيد الشخصية بشكل جيد.

5 - عمر المختار
من المسلسلات التي خرجت من حيز التنفيذ أكثر من مرة، وتجددت الرغبة في تنفيذه، على أن يقوم ببطولته مجدي كامل، تأليف طارق البدوي الذي قال: «إن المسلسل يحمل الكثير من المفاجآت، ومنها أسباب «وعد بلفور» ومحاولة توريط العرب في الحرب العالمية الأولى».

6 - إبراهيم الرفاعي
وافق محمد عادل إمام على بطولة فيلم يتناول قصة حياة القائد العسكري في الجيش المصري إبراهيم الرفاعي الذي كان قائد المجموعة 39 في حرب أكتوبر 1973.

  • أشرف عبد الباقي في «إسماعيل ياسين»
    أشرف عبد الباقي في «إسماعيل ياسين»

7 - فريد شوقي 
المنتجة ناهد فريد شوقي اقتربت من تحقيق أحد أهم أحلامها الفنية من خلال تنفيذ مسلسل «الفتوة» الذي يتناول قصة حياة والدها الذي قطع المؤلف بشير الديك مشواراً كبيراً في كتابته.

8 - الملكة فريدة 
تسعى المؤلفة ماجدة خير الله لتنفيذ فيلم «الملكة فريدة» الذي انتهت من كتابته منذ فترة طويلة، ويدور حول حياة الملكة منذ زواجها عام 1938 من الملك فاروق وحتى وفاتها عام 1989.

9- القذافي 
يتكتّم محمد سعد على تقديم مسلسل يتناول قصة حياة الرئيس الليبي السابق معمر القذافي الذي حكم ليبيا لأكثر من 40 عاماً، ويكتبه المؤلف أحمد عبدالله ويعرض فيه لمسيرة القذافي منذ ثورة الفاتح عام 1969، وحتى مقتله في 20 أكتوبر عام 2011، وكان محيي إسماعيل حاول قبل أكثر من 20 عاماً تجسيد الشخصية في فيلم، ولكن المشروع توقف لأسباب إنتاجية.

  • سلاف فواخرجي في «أسمهان»
    سلاف فواخرجي في «أسمهان»

10 - محمد علي 
من الشخصيات الثرية التي جذبت عدداً من المؤلفين لكتابة قصتها خلال الفترة التي حكم فيها مصر بين عامي 1805 و1840، وأحدث نهضة كبيرة على مختلف المستويات، وكتبت القصة الدكتورة لميس جابر في مسلسل تلفزيوني، على أن يقوم ببطولته يحيى الفخراني، وكتب محمد أبوالعلا السلاموني مسلسلاً عنه على أن يخرجه محمد فاضل.

11- كاميليا
قال المؤلف محمد أبو العلا السلاموني الذي قدم مسلسل «نسر الشرق» عن حياة صلاح الدين الأيوبي، وتوقف مسلسله الذي كتبه عن كاميليا، إن هذا النوع من الكتابة صعب لأنه يتناول شخصيات معروفة، وتكمن الصعوبة في تقديم الشخصيات بأسلوب شائق يجذب المشاهد ويجعله يتابع الحلقات، من خلال أحداث ورؤية فكرية وسياسية واجتماعية وثقافية وإنسانية.

  • تيم حسن في «الملك فاروق»
    تيم حسن في «الملك فاروق»

أمانة
ترى المخرجة إنعام محمد علي التي قدمت مسلسلات «أم كلثوم» و«قاسم أمين» و«رجل لهذا الزمان»، أن قدرتها على الدمج بين الأمانة التاريخية ومساحة الإبداع الدرامي الذي يتطلب المزيد من التفاصيل الإنسانية والحياتية ترجع إلى السيناريو في المقام الأول، ثم الأسلوب الذي يتم به التعامل مع النص، وقيادة الممثلين وحركاتهم.
وأكد المخرج يوسف أبو سيف أن العمل الذي يتناول حياة شخصية عامة يحتاج إلى التدقيق في كل عناصره، لذا يجب أن يحظى بالوقت الكافي لإعداده، فلن تكون هناك فرصة ثانية لتصحيح أو تحسين الصورة.
وقال الناقد محمد صلاح الدين، إن دراما السيَر الذاتية تحكي عن شخص مشهور له إنجازاته، وكلما كانت حياته مليئة بالمفارقات كان العمل مؤثراً، مثل «أم كلثوم» و«أسمهان» و«ناصر56» و«جميلة بوحيرد» و«الناصر صلاح الدين».

  • منى زكي في «السندريلا»
    منى زكي في «السندريلا»

عشرات الشخصيات
قدمت الأعمال الفنية قصص حياة شخصيات بارزة، منها، «إمام الدعاة» عن الشيخ الشعراوي لحسن يوسف، «أهل الهوى» عن بيرم التونسي، «علي الزيبق» لفاروق الفيشاوي، «الملك فاروق» لتيم حسن، «أسمهان» و«شجرة الدر» لسلاف فواخرجي، «السندريلا» عن سعاد حسني لمنى زكي، «العندليب» عن عبدالحليم حافظ لشادي شامل، «تحية كاريوكا» لوفاء عامر، «أبو ضحكة جنان» عن إسماعيل ياسين لأشرف عبدالباقي، «الشحرورة» عن صباح لكارول سماحة، «أنا قلبي دليلي» عن ليلى مراد لصفاء سلطان، «جحا المصري» ليحيى الفخراني، «مصر الجديدة» عن هدى الشعراوي لفردوس عبدالحميد، و«جمال عبد الناصر» لمجدي كامل.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©