الجمعة 9 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
دنيا

«القافلة الوردية».. مسيرة تفاؤل

مسيرات توعوية تستهدف فئات المجتمع (الاتحاد)
6 أكتوبر 2022 01:09

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

تتواصل جهود تعزيز أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي، خلال أكتوبر من كل عام، حيث تنخرط منظمات القطاعين الحكومي والخاص المتخصصة والمستشفيات في تنظيم حملات طبية لنشر التوعية في المجتمع.
وتحمل جمعية أصدقاء مرضى السرطان، المؤسسة الخيرية ذات النفع العام المعنية بمكافحة السرطان والتوعية به، وتقديم الدعم المادي والمعنوي للمرضى، على عاتقها مسؤولية دعم مرضى السرطان وعائلاتهم، وبث الأمل في نفوسهم للتغلب على التحديات التي تواجههم خلال مسيرة العلاج، لتعزيز فرص الشفاء والتعافي، والتفاعل المجتمعي بشكل إيجابي، ومناصرتهم في رحلة هزيمة المرض.

3 مبادرات
في إطار جهودها التوعوية، أطلقت جمعية أصدقاء مرضى السرطان، تحت مظلة «كشف» 3 مبادرات، أبرزها «القافلة الوردية» للكشف المبكر عن سرطان الثدي، ورفع الوعي بأهمية الكشف الدوري والذاتي، ودوره في زيادة فرص العلاج. وتنظم المبادرة حزمة من الفعاليات سنوياً احتفاءً بالشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي، وتقدم عيادتها المتنقلة فحص «الماموغرام»، إضافة إلى الفحوص السريرية الطبية المجانية، مع إقامة ندوات باللغتين العربية والإنجليزية تستهدف مختلف شرائح المجتمع. 

فحوص مجانية
 قالت سوسن جعفر، رئيس مجلس إدارة الجمعية، إنه من المقرر أن تنظم «القافلة الوردية» مجموعة متكاملة من الفعاليات برعاية وزارة الصحة ووقاية المجتمع، وMSD الشركة العالمية الرائدة في مجال المستحضرات الصيدلانية البيولوجية، ومجموعة AMIT العالمية للتكنولوجيا البرية والبحرية، كما تواصل العيادة الطبية المتنقلة تقديم فحوص «الماموغرام» المجانية للكشف المبكر عن سرطان الثدي في 4 إمارات: أبوظبي ودبي والشارقة وعجمان.

وأشارت سوسن جعفر إلى أن مواقع العيادة الطبية المتنقلة ستتوزع في الشارقة على 3 وجهات، إلى جانب عجمان خلال الأسبوع الأول من شهر أكتوبر، بينما ستقدم أبوظبي الفحوص الطبية المجانية في «ياس مول» يوم 8 أكتوبر، وفي «حديقة أم الإمارات» يوم 18 أكتوبر. وفي دبي قدمت العيادة المتنقلة فحوص «الماموغرام» يوم 3 أكتوبر في «سيتي ووك»، وتستمر في تقديمه يوم 15 أكتوبر في «لا مير»، ويوم 16 أكتوبر في «برواز دبي»، من الساعة 4:00 عصراً حتى الساعة 10:00 ليلاً. 

جراحة تجميلية
ونظراً لما يسببه سرطان الثدي من آلام نفسية ناجمة عن فقدان أحد أهم الأعضاء عند المرأة، فإن الجمعية تحرص على نشر وعي المصابات بعمليات ترميم الثدي، وتعريفهن على هذا الإجراء الجراحي التجميلي الذي يساعدهن على استعادة شكل الثدي بعد استئصاله خلال العلاج، حيث أكدت سوسن جعفر أن الجمعية تقوم بدور الوسيط بين المصابات ونخبة من الجراحين المتخصصين في هذا النوع من العمليات الجراحية التجميلية الذي يعيد للمصابات ثقتهن بأنفسهن. وتقدم الجمعية الدعم المادي اللازم لتغطية تكاليف جراحة ترميم الثدي.

جهود مكثفة 
وأوردت سوسن جعفر، أن أنواع السرطان وسبل مكافحته متعددة، إلا أن الأمر يحتاج إلى الكشف المبكر ودعم المصابات، ولهذا تحرص الجمعية على تنظيم مبادراتها وبرامجها وحملاتها ضمن 3 ركائز رئيسة، هي نشر الوعي بين أفراد المجتمع حول السرطان، وتقديم الدعم المادي والمعنوي للمريضات ولعائلاتهن، وحشد الجهود المجتمعية لمناصرتهن.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©