الخميس 11 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

«أوميكرون» يهبط بشعبية ماكرون

إيمانويل ماكرون
16 يناير 2022 18:58

خلص استطلاع أجرته المؤسسة الفرنسية للرأي العام، ونشرته صحيفة جورنال دو ديمانش، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي من المتوقع أن يسعى لإعادة انتخابه في أبريل المقبل، يفقد الدعم عقب الارتفاع الأخير في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء، أن الاستطلاع أظهر أن 41% فقط من الفرنسيين يعتقدون أن حكومة ماكرون قادرة على التعامل بكفاءة مع جائحة «كورونا»، مقارنة بـ 52% في أغسطس الماضي.

وتعاني فرنسا، مثل معظم الدول الأوروبية، لاحتواء التفشي السريع لمتحور «أومكيرون».

وقد ارتفعت حالات الإصابة بالفيروس لمستويات قياسية على الرغم من معدلات التطعيم المرتفعة في فرنسا، مما جعل طريقة تعامل الحكومة مع «الجائحة» قضية سياسية شائكة مجدداً.

ويبدو أن تعليقات ماكرون الأخيرة بأن استراتيجيته «لمضايقة» غير الملقحين كطريقة لدفعهم للحصول التطعيم لم تفلح.

ونقلت صحيفة جورنالد دو ديمانش عن رئيس المؤسسة الفرنسية للرأي العام فريدريك دابي القول «هناك أمر تغير في الرأي العام»، مضيفاً «لأشهر الآن، كان يبدو أن الأزمة الصحية تحمي الرئيس، الآن الوضع تدهور».

وأظهر الاستطلاع أيضاً أن الفرنسيين أصبحوا أكثر قلقاً تجاه اللقاحات، على الرغم من تلقيح 75% من المواطنين.

وقال نصف من شملهم الاستطلاع فقط، إنهم على ثقة بأن ماكرون يمكنه قيادة حملة تطعيم ناجحة، مقارنة بـ 63% في أغسطس الماضي.

وعلى الرغم من أن ماكرون لم يعلن رسمياً أنه سوف يترشح لفترة رئاسة ثانية، فإن فريقه يراقب من كثب تطورات وضع «الجائحة» لاختيار التوقيت المناسب للإعلان عزمه ترشيح نفسه في الانتخابات الرئاسية، وذلك بحسب ما قالته الصحيفة الفرنسية نقلاً عن مقربين من ماكرون.

وقال المقربون، إن الرئيس ربما يعلن ترشحه في نهاية الشهر الجاري أو منتصف شهر فبراير المقبل، وفقاً لعدد حالات فيروس كورونا.

المصدر: وكالات
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©