الإثنين 30 يناير 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
ثقافة

«الشرقية» و«الوسطى» في عددين جديدين

غلاف العدد الجديد من مجلة الشرقية
29 نوفمبر 2022 21:47

الشارقة (الاتحاد)
صدر عن دائرة الثقافة في الشارقة العدد «39» من كل من مجلة «الشرقية» ومجلة «الوسطى»، عن شهر ديسمبر 2022، واشتمل العددان على موضوعات سلطت الضوء على تفاصيل المشهد التطويري المتنامي في المنطقتين الوسطى والشرقية، ورسما صورة أكثر قرباً للتطور التنموي في المنطقتين.

مجلة «الشرقية»
خصص العدد 39 من مجلة الشرقية ملفه الرئيسي في باب «إنجاز» للمشاريع التطويرية في المنطقة الشرقية، حيث حظيت المنطقة خلال شهري أكتوبر ونوفمبر الماضيين بزيارات تفقدية من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث زار سموه في 20 أكتوبر مدينة كلباء ومنطقة وادي الحلو، وفي 7 نوفمبر زار مدينة خورفكان، قبل أن يزور في 17 نوفمبر مدينة كلباء مجدداً، وشملت زيارات سموه مشروع الحدائق المعلقة بمدينة كلباء، ومشروع توسعة وتطوير مركز الحفية لصون البيئة الجبلية، ومشروع المباني الجديدة لجامعة كلباء، وزار خميس بن سعيد المزروعي والي منطقة وادي الحلو واطمأن على حالته الصحية، واستمع لأهم احتياجات المنطقة وأحوال أهلها.
وفي باب «درب القمة» نتعرف على مسار الدكتور عبدالرزاق أحمد بني رشيد الذي يشغل حالياً منصب رئيس مجلس إدارة نادي خورفكان للمعاقين، وفي باب «ملامح أصيلة» لقاء مع فاطمة أحمد محمود، التي تمتلك ذاكرة يقظة وحباً كبيراً للتراث.
ونزور في باب «على الرحب» حي الدوب المكان الذي كان واحة خضراء يفِد إليها عدد كبير من أهل المنطقة الشرقية، ليقيموا فيها عندما يشتد الحرّ صيفاً، فيجدون فيها النسائم الباردة، ما جعلها وجهة سياحية بامتياز.
وفي باب «اشتغال» لقاء مع المصور والمغامر أحمد النقبي، وفي باب «مسار» نتوقف عند تجربة يوسف أحمد القاضي، كما تطالعون في العدد باقة منوعة من الأخبار التنموية والاجتماعية والثقافية والاجتماعية عن المنطقة الشرقية.

مجلة «الوسطى»
وخصصت مجلة «الوسطى» ملفها الرئيس في باب «إنجاز»، لمشاريع زراعة القمح في المنطقة الوسطى، التي تحظى باهتمام رسمي ومجتمعي كبيرين، حيث أطلقت حكومة الشارقة، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، استراتيجية شاملة لزراعة هذا المحصول، نتج عنها تدشين مشروع مزرعة القمح بمنطقة مليحة في نهاية مارس الماضي.

أما على الصعيد المجتمعي، فتحظى زراعة القمح بإقبال كبير من مزارعي المنطقة الوسطى، وقد أصدرت دائرة الزراعة والثروة الحيوانية بالشارقة في نوفمبر المنصرم «دليل زراعة القمح في دولة الإمارات»، وذلك انطلاقاً من الدور الذي تضطلع به هذه الدائرة فيما يخص نقل ونشر المعرفة لدى المزارعين، وتشجيعهم على زراعة القمح.

  • العدد الجديد من مجلة «الوسطى»
    العدد الجديد من مجلة «الوسطى»

وفي باب «درب القمة» حوار مع المهندس المعماري لحميدي علي حميدي الكتبي، مدير إدارة تراخيص البناء في دائرة التخطيط والمساحة بالشارقة، يستعيد فيه تفاصيل تاريخ جميل مر بها جيله من مواليد الثمانينيات في مدينة الذيد، وفي باب «ملامح أصيلة» لقاء مع سالم بن دغيش الكتبي، من منطقة المدام.
وفي باب «ميدان» تقرير مفصل عن فعاليات النسخة الأولى من مهرجان صاحب السمو حاكم الشارقة للهجن، التي انطلقت خلال الفترة من 28 أكتوبر وحتى 1 نوفمبر المنصرم، وسط إقبال كبير من ملاك ومضمري الهجن في دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي. وفي باب «على الرحب» تقرير مصور عن منطقة البحايص التابعة لمنطقة المدام، كما يتضمن العدد باباً جديداً يحمل اسم «صقارة» يتحدث عن تجارب المشتغلين والمهتمين برياضة الصقارة في المنطقة الوسطى، كما حمل العدد باقة متنوعة من الأخبار والتقارير من المنطقة الوسطى.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©