الأحد 29 يناير 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

«مكتشف النجوم» يقود «الماتادور»

«مكتشف النجوم» يقود «الماتادور»
9 ديسمبر 2022 12:39

 
رضا سليم (دبي)


شهدت ساحة «الليجا» ردود فعل واسعة على قرار الاتحاد الإسباني، بتعيين لويس دي لا فوينتي بدلاً من لويس إنريكي، والذي جاء بعد خروج «الماتادور» من «مونديال 2022» على يد المغرب بدور الـ16، إلا أن الشارع الإسباني انقسم بين مؤيد ومعارض للتعاقد مع دي لا فوينتي، رغم أنه منذ 2013 ضمن الطاقم الفني للاتحاد الإسباني، وفاز ببطولتي أوروبا تحت 19 و21 عاماً، والميدالية الفضية في أولمبياد «طوكيو 2020».
وكشف موقع الاتحاد الإسباني عن أن المدرب الجديد سيقود المنتخب للمرة الأولى في مارس بتصفيات كأس الأمم الأوروبية 2024، ويخوض أول مباراتين أمام النرويج واسكتلندا، ويقوم الاتحاد بتقديمه رسمياً مدرباً للمنتخب يوم الاثنين المقبل. 

وسبق للمدرب لا فوينتي المولود عام 1961، قيادة بلباو وديبورتيبو ألافيس، وينسب له الفضل في اكتشاف العديد من الصاعدين في منتخبات الشباب، قبل انتقالهم إلى المنتخب الأول، ويطلق عليه «مكتشف النجوم»، حيث خرج من تحت يديه في قطاع الناشئين 8 لاعبين يلعبون حالياً في المنتخب الأول، وأعمارهم أقل من 21 عاماً، وتولى تدريب 14 لاعباً من الفريق الأول في قطاعات الناشئين.
ويراهن الاتحاد الإسباني على استمراريته مع هذا الجيل، وأسلوب اللعب القائم على السيطرة على اللعب والكرة، والذي زرعه لا فوينتي في داخلهم، من خلال خطط فنية متعددة، وتعد طريقة اللعب 4-2-3-1 هي المفضلة لدى لا فوينتي.
واستطاع دي لا فوينتي خلال مباريات ودية ومواجهات تصفيات بطولة أوروبا تحت 21 أن يقدم فريقاً يتميز بدفاع صلب استقبلت شباكه 6 أهداف في 11 مباراة، وحافظ على نظافة شباكه في 7 مواجهات، وسجل 46 هدفاً. 

ويرى المعارضون للقرار أن لا فوينتي لم يكتسب خبرة التدريب في فرق كبرى، وليس معتاداً على الضغوطات الكبيرة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©