الثلاثاء 7 فبراير 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

صاحب «اليدين المعدنيتين» يخسر 100 يورو

صاحب «اليدين المعدنيتين» يخسر 100 يورو
2 ديسمبر 2022 02:28

مراد المصري (دبي)

خطف الحارس البولندي فويتشيك تشيزني، الأضواء في كأس العالم، بعدما تصدى لضربة جزاء للمباراة الثانية على التوالي، وهذه المرة من الأرجنتيني ليونيل ميسي، والتي رغم أنها لم تمنع خسارة منتخب بلاده في نهاية المطاف، لكنها أسهمت جزئياً في التأهل إلى الدور الثاني بفارق الأهداف عن المكسيك.
تشيزني يملك مسيرة حافلة في الملاعب الأوروبية مع أندية أرسنال الإنجليزي وروما ويوفنتوس الإيطاليين، لكنه كان دائماً بعيداً عن الأضواء، حتى تصدر المشهد في هذا «المونديال»، وأصبح أول حارس مرمى يتصدى لضربتي جزاء في نسخة واحدة منذ الأميركي براد فريدل في عام 2002.
تشيزني اعترف سابقاً أن انطلاق مسيرته لم تكن سهلة، خصوصاً عندما تعرض لحادث مروع بالصالة الرياضية لأرسنال في نوفمبر 2008، عندما فقد توازنه وانهارت الأوزان على ساعديه، مما تطلب إدخال صفائح معدنية في كل ذراع، واستبعاده عن الملاعب لمدة خمسة أشهر، وقال: دائماً ما يسألني الناس عن هذه الندوب في يدي، وأقول إن أحدها من الحرب والأخرى من عضة سمكة قرش، لكن يجب تجاوز ما حدث، وإدراك أننا في مهنة تتطلب منك الغوص كل مرة لمدة ساعتين وتتألم من أجل الخروج بالنتيجة المطلوبة.
وكشفت تشيزني عقب نهاية المباراة أمام الأرجنتين، أنه خسر رهاناً لميسي رغم تصديه لضربة الجزاء، وقال: راهنت ميسي بمبلغ 100 يورو، أن الحكم لن يتحسب ضربة الجزاء بعد العودة إلى تقنية الفيديو، لكن الحكم احتسبها.
وتابع بلهجة ضاحكة: رغم ذلك لا أعتقد أنني سأقوم بدفع الـ 100 يورو لميسي.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©