الجمعة 2 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

نيمار: «الأبطال» و«المونديال» حلمي الكبير

نيمار: «الأبطال» و«المونديال» حلمي الكبير
7 أكتوبر 2022 10:31

 
أنور إبراهيم (القاهرة) 
بدأ النجم البرازيلي نيمار داسيلفا مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي هذا الموسم في حالة بدنية وفنية ممتازة على غرار الأرجنتيني ليونيل ميسي صديقه وزميله في الفريق، إذ سجل الكثير من الأهداف وصنع غيرها لزملائه، وبدا واضحاً للعيان أن يستمتع باللعب وعادت إليه البسمة، بعد أن أمضى موسماً باهتاً في 21/2022، خرج فيه فريقه من دور ال 16 لدوري الأبطال «الشامبيونزليج» على يد ريال مدريد الذي أحرز اللقب في نهاية المطاف.
وفي حديث طويل للموقع الرسمي لباريس سان جيرمان، تحدث نيمار في العديد من الموضوعات التي تعنيه في المقام الأول سواء مع ناديه أو منتخب بلاده، كما تتطرق إلى خططه وأهدافه المستقبلية.
وفي بداية الحديث فسر أسباب هذه الصحوة التي انتابته هذا الموسم بقوله: أنا لم أغير شيئاً في طريقة لعبي ولا أظن أن هناك «نيمار جديد»، وإنما أتصور أن الأمور بالنسبة لي سارت في إطارها الطبيعي، وأصبحت أكثر تركيزاً في الملعب ولا ألتفت إلى أية شائعات أو أنباء تتناولني بالنقد، وحرصت على أن يكون ردي في الملعب فقط. 

وأضاف قائلاً: بداية جيدة جداً هذا الموسم، مثلما كان حالي عندما وصلت إلى هنا، ولهذا فأنا سعيد جداً بما حققته حتى الآن، وبقدرتي على مساعدة الفريق من خلال تسجيل الأهداف وصناعتها، وأتمنى أن أستمر على هذا المنوال حتى نهاية الموسم.
وبات واضحاً للجميع أن نيمار أصبح أكثر ميلاً للعب الجماعي وابتعد عن المغالاة في المراوغة والاحتفاظ بالكرة واللعب الفردي، بل شوهد في كثير من المباريات وهو يعود للدفاع في منطقة جزاء فريقه، وعن ذلك يقول نجم السامبا: أنا سعيد بذلك، ورغم أنني لست مدافعاً إلا أنني أحاول مساعدة زملائي بأي صورة من أجل تحقيق أفضل أداء ممكن. وعلق قائلاً: اليوم أشعر بأنني أصبحت «لاعباً كاملا» أستطيع الدفاع والهجوم وتسجيل الأهداف ومساعدة زملائي في التسجيل.. نعم أصبحت أكثر كمالا عن ذي قبل.
وعندما انتقل للحديث عن بطولة دوري الأبطال الذي يسعى سان جيرمان للفوز بكأسها من دون أن ينجح في ذلك حتى الآن، قال نيمار: «الأبطال» هي الهدف الأهم بالنسبة لنا جميعاً في النادي وأتمنى أن أضيف لقب هذه البطولة إلى رصيدي من البطولات المحلية حيث فزنا بالعديد من نسخ الدوري الفرنسي «ليج آن» والكأس وكأس الأبطال الفرنسية.
واعترف نيمار بأن هذه البطولة صعبة جداً ويتنافس فيها نجوم كبار كثيرون، وأندية قوية، وتشهد مبارياتها أحياناً معاناة كبيرة ومفاجآت أيضاً. وقال: لهذا لكي تفوز بها عليك ألا تترك مساحات للمنافس وألا ترتكب أخطاء، وأن تحرص على عدم تلقي أهداف. وأضاف قائلاً: طالما أن المعاناة أمر طبيعي في جميع المباريات في أي مسابقة على مستوى عالٍ، فإنه يتعين أن نجهز أنفسنا على أكمل وجه لخوض المراحل النهائية لهذه البطولة.
وفي ختام حديثه، تطرق نيمار إلى منتخب بلاده وتحدث عن طموحاته، قائلاً: أكرر سعادتي بالبداية الجيدة للموسم سواء مع سان جيرمان أو منتخب السامبا، وهدفي هذا الموسم أن أفوز مع كلاهما بكل البطولات الممكنة. وتابع قائلاً: أمامنا كأس عالم على الأبواب ونعلم جيداً إنها مسابقة صعبة جداً وتمثل لي «الحلم الكبير» ونتطلع كمنتخب للفوز بها لأن جيلنا لم ينل هذه الشرف بعد، وكذلك دوري الأبطال التي أتمنى أن تستقر كأسها في باريس هذا الموسم، بل إنني واثق من حدوث ذلك. 

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©