الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

السيتي وليفربول.. «معركة الثُنائيات»

«العبقري» و«الفيلسوف» يطاردان الحلم الجديد
30 يوليو 2022 00:27

عمرو عبيد (القاهرة)

يشهد افتتاح الموسم الكروي في إنجلترا «انطلاقة استثنائية»، بمواجهة «العملاقين» مانشستر سيتي وليفربول في بطولة درع الاتحاد الإنجليزي، ليستمر «الصراع الناري» الممتد بينهما منذ 5 سنوات، ويشهد ملعب «كينج باور» معركة غير عادية و«مبارزات ثُنائية» تُعد الأشهر والأقوى في الكرة الأوروبية خلال السنوات الأخيرة، وخطفت مواجهة السيتي والريدز الأضواء من «ديربيات» كثيرة، حيث يمتلك الفريقان مجموعة من أغلى النجوم في إنجلترا وأوروبا بجانب أفضل مدربين في العالم مؤخراً.
«السيتي» و«الريدز» فرضا سيطرتهما على الكرة الإنجليزية، إذ لم يغادر لقب «البريميرليج» القلعتين خلال آخر 5 سنوات بواقع تتويج «البلومون» 4 مرات مقابل كأس واحدة لـ «الحُمر»، وتوهج «لهيب الصراع» بينهما في النسخة الماضية حتى الجولة الأخيرة، حيث حافظ ملك «ملعب الاتحاد» على لقب الدوري للمرة الثانية على التوالي بفارق نقطة عن «عملاق أنفيلد»، الذي حصد كأسي الاتحاد والرابطة الإنجليزيين، ولم يفلت منهما سوى «الدرع الخيرية» التي خطفها ليستر سيتي من السماوي بصعوبة.
«صراع العقول» بين جوارديولا وكلوب أشعل وأثرى الكرة الإنجليزية، بأفكار استحواذ الفيلسوف التي واجهها البروفيسور بالضغط العالي المُضاد، وانحصرت جائزة أفضل مدرب بين الثُنائي خلال تلك السنوات بواقع 3 جوائز لبيب و2 لكلوب، وقلب «العبقري» الإسباني الأمور رأساً على عقب منذ وصوله إلى إنجلترا عام 2016، وحصد 11 بطولة محلية أبرزها «رُباعيتي» الدوري وكأس الرابطة، واكتفى «رجل المُستحيل» الألماني بـ3 ألقاب بينها البريميرليج، لكنه أعاد ليفربول إلى المنصات العالمية مضيفاً 3 بطولات كُبرى.
وهناك «مُبارزة ثُنائية» أخرى تجمع النجمين اللامعين محمد صلاح ورياض محرز، وكلاهما أعاد كتابة التاريخ لنجوم الكرة العربية والأفريقية، بعدما حصد الفرعون المصري الجوائز الفردية والبطولات مقابل إنجازات رائعة غير عادية لـ «المُحارب الجزائري»، وبسطوة الملك التهديفية، سيطر صلاح على لقب هداف الريدز خلال السنوات الماضية، وشهد الموسم السابق تسجيله 31 هدفاً خلال 51 مباراة في جميع البطولات، بينما حقق ابن الصحراء رقمه الأفضل على الإطلاق منذ انتقاله إلى إنجلترا بإحرازه 24 هدفاً في 47 مباراة.
وانضم الوافدان الجديدان إيرلنج هالاند وداروين نونيز بسرعة إلى تلك المعارك الثُنائية، لأن النرويجي هو صاحب القيمة السوقية الأعلى في البريميرليج بـ150 مليون يورو، ويُمثّل الأوروجوياني الصفقة الأغلى في تاريخ الريدز بقيمة تبلغ 75 مليون يورو، وظهر هالاند بصورة رائعة في المباراة الودية أمام بايرن ميونيخ وافتتح سجله التهديفي مُبكراً، ليؤكد أن الستيي وجد ضالته الهجومية، بينما أحرز نونيز رُباعية في شباك لايبزيج لكنه تعرض لانتقادات قاسية مُبكرة، بسبب ما قدمه أمام مانشستر يونايتد وسالزبورج.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©