السبت 20 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

5 مواهب تحت مجهر «الأداء التصاعدي»

5 مواهب تحت مجهر «الأداء التصاعدي»
17 يونيو 2022 14:30

مراد المصري (دبي)


مع بدأ العد التنازلي لانطلاق الموسم الجديد، فإن هناك العديد من المواهب التي برزت في ملاعبنا وقدمت أداءً تصاعدياً متطوراً ستضاعف المهمة المطلوبة منها لمواكبة طموحات الجماهير التي تتفاءل بها لمواصلة هذا التألق والبناء على ما حققوه من نجاحات رسخوا من خلاله أقدامهم بقوة.
البداية مع «الفتى الذهبي» علي صالح الذي كان هداف فريقه الوصل هذا الموسم في دوري أدنوك للمحترفين برصيد 9 أهداف، وبعمر 22 عاماً فقط، فأصبح اسم لا يمكن الاستغناء عنه في التشكيلة الأساسية، إلى جانب تواجده الدائم في صفوف منتخبنا الوطني، لكنه يجب أن يدرك أن حجم الطموحات والمسؤولية أكبر عليه في الموسم المقبل.
ويتواجد عبدالله حمد لاعب الوحدة في هذه القائمة، وهو الذي عاد بقوة بعد فترة غياب، ورغم التشكيك بجاهزيته فإنه رد بقوة في أرضية الملعب مع «الأبيض» في لقاء أستراليا في الملحق الفاصل للتأهل إلى كأس العالم، وأصبح خياراً متاحاً بشكل كامل لـ «العنابي» في الموسم المقبل، علماً أنه خاض 11 مباراة في الدوري في الموسم الماضي، وسيكون لصاحب الـ 20 عاماً دوراً أكبر بالتأكيد في الموسم المقبل.
ويتواجد في القائمة إريك ظهير نادي العين، الذي تحول من مجرد لاعب مندفع في أرضية الميدان، إلى لاعب مؤثر في هذا الموسم، وهو الذي خاض 23 مباراة في الدوري، وكان له دور مهم في حصد «الزعيم» ثنائية لقبي الدوري وكأس رابطة المحترفين.
وعند رصد هذه القائمة يجب أن نأخذ بالاعتبار أحمد عامر الذي رسخ نفسه في هجوم اتحاد كلباء، الذي أصبح ينال فرصة أكبر بشكل تدريجي حيث ارتفعت مشاركاته في الدوري من 4 مباريات إلى 12 ثم 18 في آخر ثلاث مواسم، وسجل هدفين، إلى جانب أدواره الأخرى في المقدمة التي تجعله أمام مفترق في سن 24 عاماً من أجل تثبيت أقدامه بشكل أكبر ومواصلة الارتقاء بسقف طموحات أداءه.
كما يمكن اعتبار فلاح وليد أحد الأسماء التي تسير في خط تصاعدي من بوابة خورفكان، وبعمر 23 سنة يمكن اعتبار الخطوة التي قام بها بنيل فرصة اللعب بشكل مستمر في صفوف «النسور» عوضاً عن البقاء في زحمة نجوم العين، خياراً موفقاً، حيث أبرز قدراته وكان أحد أفضل اللاعبين افتكاكاً للكرة من المنافسين في الدوري.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©