الأربعاء 1 فبراير 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

«الضربة العاشرة» تُسقط «بيب» وينتظرها كلوب!

«الضربة العاشرة» تُسقط «بيب» وينتظرها كلوب!
17 ابريل 2022 13:19

 
عمرو عبيد (القاهرة)


لم يبالغ جوارديولا عندما وصف كلوب بأنه المنافس «الأفضل والأشرس» الذي واجهه في مسيرته التدريبية، حيث أصبح الألماني الأكثر فوزاً على «الفيلسوف» بـ10 انتصارات، والطريف أن «بيب» هزمه 9 مرات، وهو ما لم يحققه أي مدرب آخر، وواجه «بيب» منافسه «الشرس» في 24 مباراة، ليكون الألماني ثاني أكثر المدربين لعباً أمام الإسباني، بعد مورينيو الذي واجهه 25 مرة، إلا أن «قائد الريدز» حقق انتصاره العاشر على «الفيلسوف»، ليصبح الأكثر تفوقاً عليه في مسيرته التدريبية.
«بيب» هو الآخر يُعد الأكثر فوزاً على كلوب بـ9 انتصارات، حصد منها 5 مع مانشستر سيتي، و4 مع بايرن ميونيخ، في حين أن ليفربول منح مدربه 6 هدايا خلال صراع «عملاقي البريميرليج» مقابل 4 انتصارات، حققها مع دورتموند، وكان «سبيشل ون» الخصم العنيد لـ«الفيلسوف» في حقبة سابقة، بعدما تغلّب عليه 7 مرات وصمد هذا الرقم عدة سنوات، وفي المقابل تمكن جوارديولا من التفوق على مورينيو 12 مرة بينها 7 تحت لواء برشلونة مع «الجيل الذهبي» آنذاك.
وبات كلوب خصماً شرساً لا يمكن إسقاطه بسهولة مع ليفربول، وهو ما عجز عنه كثير من مدربي «البريميرليج»، في حين أن فترته التدريبية في ألمانيا شهدت تفوق بعض المدربين عليه، مثل فيليكس ماجات بـ8 انتصارات، مقابل 7 لـ توماس شاف، و6 لـ رانجنيك، وبدا أن تحقيق «الرقم 10» في سلسلة خسائر كبار المدربين «صعب المنال» مع جوارديولا عبر 14 عاماً في مجال التدريب، خلال أكثر من 790 مباراة، ومن المتوقع ألا يتذوق كلوب «مرارته» إلا على يد «بيب» بعدما خاض الألماني أكثر من 950 مباراة مدرباً خلال 21 عاماً!
وعبر تاريخ طويل من «المبارزات النارية» بين أساطير التدريب اختلفت الأرقام تماماً مقارنة بالحقبة الحالية، حيث تفوق السير أليكس فيرجسون على غريمه «اللدود» أرسين فينجر 23 مرة، مقابل الهزيمة في 16 مباراة خلال 49 مواجهة جمعت بينهما، واستمرت طوال 17 عاماً، كما وضعت «معركة مثيرة» كلاً من فينجر ومورينيو فوق «صفيح ساخن»، لكن الغلبة كانت من نصيب «سبيشل ون» بـ10 انتصارات مقابل هزيمتين فقط على يد الفرنسي، الذي تغلّب على كلوب وقت فترته مع دورتموند 3 مرات بينما لم ينجح في ذلك أمام «قائد الريدز».
وتفوّق مورينيو كذلك على «القدير» فيرجسون خلال 16 مواجهة، محققاً الفوز في 7 منها مقابل الهزيمة 3 مرات فقط، في حين لحق «العبقري» حقبة «السير» ليكتب التاريخ الباهر في مواجهتين بنهائي دوري أبطال أوروبا وفاز باللقبين مع «البارسا»، وعلى جانب آخر، يُعد لويس إنريكي «عُقدة» دييجو سيميوني بعدما تغلّب عليه 9 مرات حملت جميعها توقيع «البلوجرانا» خلال 14 مباراة، في حين أطاح جوارديولا الأرجنتيني بوكيتينو 13 مرة، وهو الرقم الأكبر يليه مورينيو بـ11 فوزاً على مدرب سان جيرمان الحالي.
والطريف أن «الرقم 10» جمع بيب وتوماس توخيل في قائمة كلوب لأن الألماني هزم مواطنه بذات العدد من المباريات عبر 18 مواجهة، وإذا كان زين الدين زيدان لم يعرف طعم الانتصار على «بيب» أو توخيل، فإنه لم يخسر أبداً أمام كلوب.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©