الأربعاء 6 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
1000 لاعب في «رمضانيات» الرقعة الشطرنجية
1000 لاعب في «رمضانيات» الرقعة الشطرنجية
12 ابريل 2022 13:26

 
دبي (الاتحاد)


تحول شهر رمضان المبارك إلى سهرات على رقعة لعبة الأذكياء، وانتشرت البطولات والفعاليات في غالبية الأندية الشطرنجية بالدولة التي تقام جميعها تحت مظلة اتحاد الشطرنج، وتجاوزت الأحداث الشطرنجية حاجز الـ 1000 لاعب ولاعبة، وتنوعت بين الشطرنج السريع والخاطف، كما أن التنسيق بين الأندية في إقامة البطولات كان وراء عدم تداخل الأحداث التي انطلقت من اليوم الأول لشهر رمضان المبارك.
كانت النقلة الأولى مع بطولة الوفاء لزايد الشطرنجية التي ينظمها نادي دبي للشطرنج سنويا وشارك فيها 210 لاعباً ولاعبة من 31 جنسية، تلتها بطولة الشارقة الدولية في نسختها الـ 27 التي نظمها نادي الشارقة الثقافي للشطرنج بمشاركة 200 لاعب ولاعبة من 30 جنسية، وشارك في بطولة أبوظبي الرمضانية للشطرنج السريع، التي نظمها نادي أبوظبي للشطرنج والألعاب الذهنية، بالتعاون مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا 167 لاعباً ولاعبة.
كما ينظم نادي الفجيرة للشطرنج النسخة الرابعة من بطولة «شطرنج من أجل الحياة» بمشاركة 168 لاعبا ولاعبة من 21 دولة، ونظم نادي الثقة للمعاقين البطولة الرمضانية الأولى بمشاركة 48 لاعب يمثلون أندية ذوي الإعاقة، ونظم نادي الذيد بطولة رمضانية بمشاركة 148 لاعباً، وأيضاً نظم نادي العين للشطرنج والألعاب الذهنية بطولة رمضان بمشاركة 49 لاعبا، بجانب البطولات والفعاليات التي تنظمها بقية أندية اللعبة على مدار الشهر، ويشارك فيها جميع فئات المجتمع بما فيها فئة أصحاب الهمم.
وأعرب الدكتور سرحان المعيني رئيس اتحاد الشطرنج عن سعادته بالفعاليات والأنشطة التي أعادت الحياة من جديد للرقعة الشطرنجية بعد انتهاء جائحة كورونا ورغم أن لعبة الأذكياء من الألعاب التي لم يتوقف فيها النشاط وكان عن طريق الأونلاين، إلا أن العودة قوية من خلال كم البطولات التي تنظمها الأندية على مدار الشهر.
وقال المعيني:«لعبة الأذكياء محظوظة، سواء بدعم قيادتنا الرشيدة والشطرنج الإماراتي مر خلال الشهور الماضية بفترة ازدهار غير مسبوقة، حيث كانت أنظار العالم تتجه صوب الإمارات من خلال البطولات التي تم تنظيمها في وقت قياسي منها بطولة العالم في إكسبو 2020 وبطولة العالم للمدارس والبطولة العربية، وبطولة حمدان بن راشد وتواجد أركادي رئيس الاتحاد الدولي، ومعظم أعضاء الاتحاد في الإمارات وهو ما يمثل قفزة نوعية كبيرة للعبة».
وأوضح أن تعاون الأندية فيما بينها في أجل تنظيم البطولات الرمضانية خلال شهر رمضان يمثل نقطة إيجابية خاصة أن هذه البطولات تشهد مشاركة أبطال عالم وعدد كبير من اللاعبين المصنفين وأصحاب الألقاب الدولية، ما يصب في النهاية في مصلحة الشطرنج الإماراتي، سواء على الجانب الفني والاحتكاك للاعبين واللاعبات أو على مستوى التنظيم والخبرة الإدارية في التعامل مع البطولات.
ووجه رئيس الاتحاد الشكر إلى جميع الأندية الشطرنجية بالدولة والمجالس الرياضية التي تدعم هذه الأندية، وتقف خلف تنظيم كل البطولات.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©