الخميس 7 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
ألكاراس على أعتاب «البطل الأصغر»!
ألكاراس على أعتاب «البطل الأصغر»!
2 ابريل 2022 11:55

 
ميامي (أ ف ب) 

أكد ابن الـ18 ربيعاً الإسباني كارلوس ألكاراس أن وصوله إلى نصف نهائي إنديان ويلز الشهر الماضي لم يكن وليد الصدفة، وذلك بعدما جرّد البولندي هوبرت هوركاش من لقب دورة ميامي الألف نقطة للماسترز في التنس، بالفوز عليه في نصف النهائي 7-6 و7-6.
وللأمسية الثانية توالياً، ألهب ألكاراس حماس الجمهور في ملعب «هارد روك ستاديم»، بعدما سبق له أن قدم مباراة ملحمية في ربع النهائي استمرت ساعتين و26 دقيقة أمام الصربي ميومير كيتسمانوفيتش ليخرج منتصراً 7-6 و6-3 و7-6.
وضرب الإسباني الذي يحتفل بميلاده التاسع عشر الشهر المقبل، موعداً في النهائي مع النروجي كاسبر رود المصنف ثامناً عالمياً والذي تخطى في نصف النهائي الأرجنتيني فرانسيسكو سيروندولو 6-4 و6-1، ليتأهل إلى النهائي الأول له في دورات الألف نقطة للماسترز، على غرار ألكاراس.
وفي حال نجح ألكاراس في تخطي رود والفوز باللقب، سيصبح أصغر بطل في تاريخ دورة ميامي، بعدما بات أيضاً ثالث أصغر لاعب يصل إلى المربع الذهبي بعد الكندي فيليكس أوجيه-ألياسيم «2019»، ومواطنه رافايل نادال «2005» الذي أنهى مغامرة الشاب في نصف نهائي إنديان ويلز في 19 الشهر الماضي.
كما سيصبح الإسباني اللاعب الثالث فقط في تاريخ دورات الألف نقطة للماسترز يتوج بطلاً وهو لم يصل إلى عامه الثامن عشر، بعد الأميركي مايكل تشانج عام 1990 في تورونتو، ونادال عام 2005 في مونتي كارلو.
ويمني ألكاراس الذي لفت الأنظار الصيف الماضي بوصوله إلى الدور ربع النهائي لبطولة فلاشينج ميدوز الأميركية، النفس بتتويج مشوراه الرائع في ميامي من خلال الفوز باللقب الذي سيكون الثاني في مسيرته الشابة، بعد الأول الذي أحرزه في ريو دي جانيرو في فبراير.
في المقابل، يسعى رود، المصنف سادساً في الدورة، إلى إضافة اللقب الثامن لخزانته، لكن سيتعين عليه تقديم جهود مضاعفة أمام ألكاراس المصنف 16 عالمياً الذي قال بعد تجريده هوركاش من اللقب «لقد لعب بشكل جيد جداً هنا وكان حامل اللقب، لكني لعبت مباراة جيدة جداً».
وتابع «سيكون النهائي الكبير الأول في مسيرتي وعلى أرضية صلبة «يفضل الملاعب الترابية كما سائر اللاعبين الإسبان»، لكني واثق من أني سأستمتع به».
وبعدما فشل في تجاوز الدور الأول في أول مشاركتين له في هذه الدورة التي تقام في فلوريدا، بات رود أول نرويجي يصل إلى نهائي إحدى دورات الألف نقطة للماسترز، بعدما ألحق سيروندولو بالألماني ألكسندر زفيريف الذي خرج على يد ابن الـ23 عاماً في ربع النهائي.
وصمد سيروندولو «103» قليلاً في المجموعة الأولى، حتى أنه تمكن من كسر الإرسال الأول. لكن رود عاد وفرض سيطرته على المباراة.
وقال رود بعد المباراة «هذا يعني لي الكثير»، وأضاف «كان الوصول إلى نهائي الماسترز هدفي، سنرى الكثير من فرانسيسكو في المستقبل لكن إرسالي ساعدني على التأهل، كانت الظروف صعبة للغاية، كان الطقس رطباً لكنني سعيد بالوصول إلى النهائي».
وبعد سقوطه عند حاجز نصف النهائي في ثلاث مناسبات سابقاً «روما 2020 ومونتي كارلو ومدريد 2021»، سيخوض رود أهم مباراة في مسيرته حين يواجه ألكاراس على اللقب في ثاني لقاء بين اللاعبين الشابين.
وسبق لألكاراس أن تفوق على رود العام الماضي بمجموعتين في الدور ربع النهائي لدورة الأندلس «إحدى دورات الـ125 نقطة».
وأقر رود «لم أتوقع أني إذا وصلت يوماً ما إلى نهائي إحدى دورات الألف نقطة للماسترز سيكون ذلك في ميامي، لكني لن أتذمر».

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©