الخميس 7 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
«السيدة العجوز» يغرق تحت قصف «الغواصات»!
«السيدة العجوز» يغرق تحت قصف «الغواصات»!
17 مارس 2022 11:20

 
ليل (أ ف ب) 

أكمل تشيلسي الإنجليزي حامل اللقب وفياريال الإسباني، عقد الفرق المتأهلة إلى الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا في كرة القدم، بتجديد الأول لفوزه على ليل الفرنسي 2-1، وسحق الثاني لمضيفه يوفنتوس بثلاثية نظيفة في إياب ثمن النهائي.
ولحق تشيلسي وفياريال بمانشستر سيتي وليفربول الإنجليزيين وبايرن ميونيخ الألماني وريال مدريد وأتلتيكو مدريد الإسبانيين وبنفيكا البرتغالي.
وتسحب قرعة الدورين ربع ونصف النهائي اليوم بمقر الاتحاد الأوروبي «اليويفا» في مدينة نيون السويسرية.
وتقام مباريات ربع النهائي في 5 و6 أبريل ذهاباً، و12 و13 منه إياباً، على أن تقام مباراتا نصف النهائي في 26 و27 الشهر المقبل ذهاباً و3 و4 مايو المقبل إيابا، فيما يحتضن ملعب «استاد دو فرانس» بالعاصمة الفرنسية باريس المباراة النهائية في 28 منه.
في المباراة الأولى على ملعب «بيار موروا» في ليل، تابع تشيلسي الإنجليزي حملة الدفاع عن لقبه بنجاح بفوزه المستحق على مضيفه ليل، محولاً تخلفه بهدف للدولي التركي براق يلماز من ركلة جزاء»، إلى انتصار بهدفين للدولي الأميركي كريستيان بوليسيك والإسباني سيسار أسبيليكويتا، وكان تشيلسي تغلب على ليل بثنائية نظيفة قبل أسبوعين في لندن.
وللمباراة الثالثة توالياً، تخطى الفريق اللندني محنته عقب العقوبات الصارمة المفروضة على مالكه الروسي رومان أبراموفيتش من الحكومة البريطانية، وحقق تشيلسي فوزه الثالث توالياً منذ إصدار العقوبات في العاشر من الشهر الجاري، والتاسع توالياً في مختلف المسابقات.
وأجرى مدربه الألماني توماس توخل تبديلاً واحداً على التشكيلة التي حسمت مباراة الذهاب، بإشراكه الإيطالي جورجينيو مكان المغربي حكيم زياش الذي جلس على دكة البدلاء.
وحصل ليل على ركلة جزاء اثر لمسة يد على جورجينيو إثر كرة بالصدر للبرتغالي تشيكا داخل المنطقة احتسبها الحكم الايطالي دافيدي ماسا، بعد اللجوء إلى «الفار»، فانبرى لها الاختصاصي يلماز قوية بيمناه على يسار الحارس السنغالي إدوار مندي «38».
وبات يلماز ثالث أكبر لاعب يسجل ركلة جزاء في الأدوار الإقصائية للمسابقة القارية بسن 36 و244 يوماً خلف الويلزي راين جيجز «37 عاماً و148 يوماً» والإيطالي باولو مالديني «36 عاما و333 يوماً».
وصحح جورجينيو خطأه عندما مرر كرة بينية رائعة داخل المنطقة إلى بوليسيك فسددها زاحفة بيمناه وأسكنها الزاوية اليمنى البعيدة للحارس في الدقيقة الثالثة الأخيرة من الوقت بدل الضائع.
ومنح القائد أسبيليكويتا التقدم لتشيلسي عندما استغل عرضية من البديل ماونت وتابعها بركبته اليمنى في الزاوية اليسرى العليا للحارس جارديم «71».
وفي الثانية، على ملعب «أليانز ستاديوم» في تورينو، ودع يوفنتوس المسابقة من ثمن النهائي للموسم الثالث توالياً، وبخسارة مذلة أمام ضيفه فياريال صفر-3.
وبدا الفريقان في طريقهما لإنهاء الوقت الأصلي بالتعادل، أي بنفس النتيجة الذهاب التي كانت 1-1، لكن البديل جيرار مورينو منح فياريال التقدم من ركلة جزاء «78»، ثم أضاف باو توريس الثاني «85»، والهولندي أرناوت دانجونا الثالث من ركلة جزاء أيضاً «92».
وفشل يوفنتوس في التخلص من عقدة دوري الأبطال التي لازمته منذ تتويجه الثاني والأخير عام 1996، وانتهى مشواره مجدداً عند ثمن النهائي، على غرار ما حصل في الموسمين الماضيين على يد فريقين اعتبرا أيضاً أقل شأناً منه، هما ليون الفرنسي وبورتو البرتغالي توالياً.
وفي المقابل، كرر فياريال، الفائز الموسم الماضي بلقب «يوروبا ليج»، إنجازي موسمي 2005-2006، حين وصل إلى نصف النهائي و2008-2009 عندما بلغ ربع النهائي قبل أن تنتهي مغامرته على يد أرسنال الإنجليزي وباناثينايكوس اليوناني توالياً.
زج أوناي إيمري بالعائد من الإصابة جيرار مورينو، فحصل سريعاً على فرصته لترك بصمته بعد حصول فريقه على ركلة جزاء إثر خطأ من دانييلي روجاني على الفرنسي فرانسيس كوكلان، وترجمها بنجاح في مرمى الحارس البولندي شتشيزني الذي ارتمى للكرة لكنه عجز عن صدها «78».
واحتكم بعدها مدرب يوفنتوس ماسيميليانو أليجري الى الأرجنتيني باولو ديبالا العائد بدوره من الإصابة، بحثاً عن العودة الى اللقاء لكن الضيف الإسباني وجه له الضربة القاضية بتسجيله الهدف الثاني عبر باو توريس، إثر ركلة ركنية نفذها الإيفواري سيرج أورييه «85».
وانهار يوفنتوس في الدقائق الأخيرة بعد اندفاعه نحو منطقة ضيفه وحاول الهولندي ماتيس دي ليخت اعتراض انفراد لمورينو، فصد الكرة بيده ليحتسب الحكم ركلة جزاء ثانية نفذها هذه المرة دانجوما بنجاح أيضاً في الدقيقة 92.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©