الثلاثاء 16 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

قرعة دور الـ16 في «يوروبا ليج»

قرعة دور الـ16 في «يوروبا ليج»
25 فبراير 2022 18:20

 
نيون (أ ف ب) 

أسفرت قرعة الدور ثمن النهائي من الدوري الأوروبي «يوروبا ليج» لكرة القدم في نيون عن مواجهات قوية أبرزها أتالانتا الإيطالي ضد باير ليفركوزن الألماني، بورتو البرتغالي ضد ليون الفرنسي، وإشبيلية الإسباني ضد وستهام الإنجليزي، في حين يلتقي العملاق الإسباني برشلونة مع غلطة سراي التركي.
أما سبارتاك موسكو الروسي الذي فرض عليه الاتحاد القاري خوض مبارياته البيتية في أرض محايدة وقع في مواجهة لايبزج الألماني.
ويرشح النقاد برشلونة لإحراز اللقب، ولا سيما بعد العروض الهجومية القوية التي يقدمها في الآونة الأخيرة، بعد تعزيز صفوفه خلال فترة الانتقالات الشتوية، مع ضم المهاجم الجابوني بيار إيميريك أوباميانج والدوليين الإسبانيين فيران توريس وأداما تراوريه.
بعد فشله في الاستمرار في دوري الأبطال بحلوله ثالثاً في مجموعة تأهل عنها بايرن ميونيخ الألماني وبنفيكا البرتغالي، واجه الفريق «الكاتالوني» في الملحق المؤهل إلى هذا الدور، منافساً قوياً هو نابولي الإيطالي الذي انتزع منه التعادل في مباراة الذهاب على ملعب «كامب نو»، قبل أن يلحق به خسارة قاسية قوامها 4-2 على ملعب «دييجو أرماندو مارادونا» في المدينة الإيطالية الجنوبية.
وعلق مدربه تشافي على نتيجة فريقه ضد نابولي بالقول «نحن على الطريق الصحيح، يتطور مستوانا من ناحية اللعب، يجب علينا أن نستفيد من استحواذنا الكبير على الكرة من أجل التسجيل».
وأضاف «أنا سعيد للغاية، لقد استحق اللاعبون هذا الفوز، نريد الفوز لكن يتعين علينا أن نبقى حذرين».
وسيكون برشلونة مرشحا لتخطي منافسه الذي يواجه مشاكل عدة فنية هذا الموسم، بدليل احتلاله المركز الثالث عشر، بعد أن دأب على لعب الأدوار الأولى محلياً، علماً بأنه تُوج بطلاً لكأس الاتحاد الأوروبي «مسمى البطولة سابقا قبل أن تصبح يوروبا ليج حالياً» على حساب أرسنال الإنجليزي عام 2000.
ويريد برشلونة العودة بأقصى سرعة للمشاركة في دوري الأبطال، علماً بأن الفائز بالدوري الأوروبي يتأهل مباشرة إلى دور المجموعات في المسابقة القارية الأهم.
وتبرز مباراة أتالانتا وباير ليفركوزن، فالأول ظهر بشكل لافت محلياً وأوروبياً في السنوات الأخيرة وبلغ ربع نهائي دوري الأبطال عام 2020 قبل أن يخسر أمام باريس سان جيرمان، كما ينافس بقوة على المراكز الأربعة الأولى محلياً.
في المقابل، يقدّم باير ليفركوزن عروضاً جيدة في الدوري المحلي أبرزها على حساب بوروسيا دورتموند، عندما تغلب عليه 5-1، في عقر داره قبل نحو ثلاثة أسابيع، على الرغم من خسارته أكثر من ورقة رابحة في صفوفه على مدى السنتين الأخيرتين، أبرزهم صانع الألعاب كاي هافيرتز المنتقل إلى تشيلسي الإنجليزي.
أما المواجهة بين بورتو وليون، تعتبر كلاسيكية عل الصعيد القاري، بعد ان دأب الفريقان على المشاركة في دوري الأبطال.
قال الهولندي بيتر بوس مدرب ليون «بورتو خصم قوي وناد كبير في أوروبا، جاء من مجموعة قوية في دوري الأبطال «ليفربول وأتلتيكو مدريد وميلان».
تابع «ليون لم يفز على بورتو في بطولة أوروبا؟ أنا نجحت بذلك مع ليفركوزن!».
ويواجه إشبيليه الاختصاصي في هذه المسابقة بفوزه بلقبها 6 مرات آخرها في 2020، وستهام المتألق في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم.
يذكر أن إشبيلية يستضيف المباراة النهائية لهذه المسابقة في 18 مايو على ملعب رامون سانشيس بيسخوان، تقام مباريات الذهاب في 10 مارس والإياب في 17 منه.
ويعول روما الإيطالي الذي يأمل في إحراز أول لقب قاري في تاريخه على المهاجم الإنجليزي تامي أبراهام لتخطي فيتيس أرنهم الهولندي بموجب القرعة التي سحبت الجمعة في نيون.
وأبراهام المنتقل من تشيلسي الإنجليزي مطلع الموسم الحالي هو هداف هذه المسابقة حتى الآن برصيد 6 أهداف.
وسبق لروما ان حقق لقباً قارياً واحداً، وحدث ذلك عام 1961 في كأس مدن المعارض «كأس الاتحاد ثم يوروبا ليج حالياً»، علماً بأنه بلغ أيضاً نهائي كأس أبطال الأندية الأوروبية «دوري الأبطال حالياً» عام 1984، وخسرها على ملعبه الأولمبي أمام ليفربول الإنجليزي بركلات الترجيح، ونهائي كأس الاتحاد الأوروبي، وخسرها أمام جاره إنتر عام 1991.
في المقابل، يبدو مرسيليا بطل أوروبا عام 1993، والفريق الفرنسي الوحيد الذي توج في دوري الأبطال، مرشحاً لتخطي عقبة بازل السويسري بقيادة ديميتري باييت ومهاجمه البولندي أركاديوش ميليك المعار من نابولي الإيطالي.
وفي أبرز المباريات الأخرى، يلتقي ليستر سيتي الإنجليزي مع رين الفرنسي، وأيندهوفن الهولندي مع كوبنهاجن الدانماركي.


 

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©