الأربعاء 17 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

كاريجر: «ماركة CR7» أخذت أكثر من حقها!

كاريجر: «ماركة CR7» أخذت أكثر من حقها!
18 فبراير 2022 18:58

 
أنور إبراهيم (القاهرة)


اعترف جيمي كاريجر مدافع ليفربول والمنتخب الإنجليزي الأسبق، المذيع والمحلل الكروي حالياً، بأن وجود النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في مانشستر يونايتد يعرقل تطور اللعب الجماعي لـ«الشياطين الحمر»، وأوصى إدارة «اليونايتد» بضرورة بيع «الدون»، تجنباً لارتكاب «خطأ جسيم». 

وقال في حديث لصحيفة تلجراف، إن عودة رونالدو إلى «أولد ترافورد» قادماً من يوفنتوس الإيطالي خلال «الميركاتو الصيفي» الأخير، أدت إلى صعوبة استفادة الفريق كمجموعة.
وتحول رونالدو منذ مروره الأول على مانشستر يونايتد من 2003 إلى 2009، إلى أسطورة حقيقية في «أولد ترافورد»، حيث سجل 118هدفاً، وأسهم في فوز الفريق ببطولة الدوري الإنجليزي «البريميرليج» 3 مرات، ودوري الأبطال «الشامبيونزليج» مرة واحدة، ولكن عودته الأخيرة لإنجلترا كانت مخيبة للآمال إلى حد ما، وبعد أن أنهى «اليونايتد» بطولة الدوري في المركز الثاني في الموسم الماضي، إذا به يتراجع هذا الموسم حتى الآن إلى المركز الخامس، وهو وضع مثير للقلق، كما خرج «اليونايتد» من كأس الكاراباو، وكأس إنجلترا.
ووجه كاريجر الانتقاد إلى رونالدو بسبب لغته وحديثه السلبي، خلال الفترة التي صام فيها عن التسجيل 6 مباريات متتالية، قبل أن ينجح في منتصف الأسبوع في العودة للتسجيل خلال مباراة برايتون «2-صفر» في «البريميرليج».
وقال كاريجر إن «السيرك الإعلامي» الذي يتابع النجم البالغ 37 عاماً، بعد كل مباراة يتألق فيها، يعرقل تماماً التطوير الشامل لأداء الفريق على المستوى الجماعي، ولهذا نصح كاريجر إدارة النادي بالانفصال عنه في الصيف المقبل. 

وأضاف: الإسهام الذي قدمه رونالدو في الفوز على برايتون، كان بمثابة تذكير بشهيته المفتوحة على الدوام لتسجيل الأهداف، ولكن ذلك لا يغير حقيقة وواقع أن «اليونايتد» ارتكب خطأ بالتعاقد معه مجدداً في الصيف الماضي، وسيكون الخطأ جسيماً لو احتفظ به الموسم القادم، وقال: «ماركة CR7» أخذت أكثر من حقها.
وشدد كاريجر على حقيقة أنه ليس هناك لاعب أكبر من النادي مهما كان ثقله، وقال سواء فاز «اليونايتد» أو خسر، وسواء سجل رونالدو أو صام عن التهديف، يتمحور الأمر كله حول «ماركة CR7» وليس الفريق، وبعد الفوز يوم الثلاثاء الماضي على برايتون، وجه رونالدو رسالة عبر شبكات التواصل الاجتماعي، تحدث فيها عن الضوضاء والجلبة المثارة حول الفريق.
وتساءل كاريجر: ألا يعرف رونالدو من أين جاءت هذه الضوضاء، إنه يأتي في كل مرة تعدو فيها «يقصد رونالدو» إلى النفق المؤدي إلى غرف الملابس في حالة الهزيمة، أو تحقيق نتيجة سلبية، ويحدث أيضاً عندما تنتشر فيه حكاية عن حقيقة، إنك سترحل بنهاية الموسم.
وتابع كاريجر قائلاً: في كل مرة أقول فيها ذلك في التلفزيون، أو على أعمدة الصحف، يتم تفسيره على أنه نقد لاذع لرونالدو، وحقيقة الأمر ليست كذلك، إنما هي ملاحظة جاءت عن اقتناع وبعد تفكير وتعتبر حقيقة واقعية، ومرة أخرى أقول: ليس هناك لاعب أكبر من النادي مهما كان.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©