الثلاثاء 16 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

«أضرار» الإنتر و«وحش» اليوفي!

«أضرار» الإنتر و«وحش» اليوفي!
17 فبراير 2022 15:13

روما (أ ف ب) 

يتوجب على الإنتر حامل اللقب تجنب المزيد من الأضرار حين يستضيف ساسوولو الأحد في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم، فيما يأمل يوفنتوس مواصلة الركوب على موجة الوافد الجديد الصربي دوشان فلاهوفيتش، حين يخوض الدربي ضد تورينو الجمعة.
ويمر الإنتر بفترة انعدام توازن في الآونة الأخيرة كان آخر فصولها الأربعاء، حين سقط على أرضه أمام ليفربول الإنجليزي صفر-2 في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، ما يُنذِرُ بانتهاء مبكر لظهوره الأول في الأدوار الإقصائية منذ موسم 2011-2012 وحلمه بإحراز اللقب للمرة الرابعة في تاريخه.
ولا تنعكس الهزيمة بين جماهيره الأداء الذي قدمه فريق المدرب سيموني إينزاجي، إذ كان الطرف الأفضل وحصل على فرص بالجملة من دون أن ينجح الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز والبوسني إدين دجيكو في ترجمتها.
وتحسر إينزاجي بعد الخسارة، قائلاً «لقد قدمنا مباراة كبيرة لكننا لم نكافأ بهدف، وهم استغلوا أول سهوة لنا ليسجلوا، أنا فخور جداً بفريقي، كانت أمسية كبيرة جداً، ومن المؤسف أن تحصل هذه النتيجة. كنا نستحق شيئاً آخر».
وأردف «هذه هي كرة القدم، لكن يجب أن يمنحنا ذلك الثقة للتعامل مع ما ينتظرنا، يجب أن يكون نقطة انطلاق».
ويأمل إينزاجي أن تكون نقطة الانطلاق في مباراة الأحد ضد ساسوولو، من أجل محاولة استعادة الصدارة التي تنازل عنها لمصلحة جاره اللدود ميلان نتيجة خسارة أمام الأخير 1-2 ثم تعادله مع منافسه الآخر نابولي 1-1 في المرحلتين الماضيتين.
وتربع ميلان على الصدارة الأحد بفوزه على سمبدوريا 1-صفر، مستفيداً من انتهاء مواجهة السبت بين إنتر ونابولي بالتعادل على أرض الأخير، لكن المنافسة ما زالت مفتوحة على مصراعيها وقد ينضم إليها يوفنتوس إذا ما واصل الركوب على موجة نجمه الجديد فلاهوفيتش.
وحقق هداف فيورنتينا السابق بداية مثالية مع فريق المدرب ماسيميليانو أليجري إذ سجل في مباراته الأولى مع «البيانكونيري» ضد فيرونا «2-صفر»، ثم كان خلف هدف الفوز القاتل على ساسوولو 2-1 في ربع نهائي كأس إيطاليا، بعدما تحولت تسديدته من المدافع إلى الشباك قبل دقيقتين على النهاية، ولعب دوراً في تعادل الرمق الأخير أمام أتالانتا 1-1 في المرحلة الأخيرة، بعدما حول الكرة برأسه قبل وصولها إلى البرازيلي دانيلو الذي تابعها بالرأس في الشباك.
ويمني الصربي النفس بأن يواصل بدايته الرائعة، حين يتواجه يوفنتوس الجمعة في افتتاح المرحلة مع جاره وضيفه تورينو في مباراة تشكل «بروفة»، لما ينتظر رجال أليجري الثلاثاء المقبل في إسبانيا، حين يحلون ضيوفاً على فياريال، في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.
وفي مقابلة له مع صحيفة «لا جازيتا ديلو سبورت»، وصف لاعب يوفنتوس السابق أليسيو تاكيناردي الهداف الصربي ب «الوحش» كأي لاعب قوي، هو دائماً متواجد حيث الكرة. بإمكانه أن يسجل هدفين في كل مباراة، كما كانت حال نجم الفريق السابق البرتغالي كريستيانو رونالدو، يجب أن تمرر إليه الكرة وحسب، لهذا السبب أتوقع أن يركز أليجري على تقديم المزيد من المساعدة عبر الجناحين.
وستكون الفرصة قائمة الجمعة أمام يوفنتوس في حال تغلبه على جاره تورينو العاشر، في تضييق الخناق على ثلاثي الصدارة، لاسيما نابولي الثالث الذي لا يتقدم على «السيدة العجوز» سوى بفارق ست نقاط، فيما يتخلف بفارق 8 نقاط عن الإنتر و9 عن ميلان المرشح للتمسك بصدارته حين يحل ضيفاً السبت على ساليرنيتانا الأخير.
ويسير يوفنتوس في مسار تصاعدي وهو لم يخسر أياً من مبارياته الـ14 الأخيرة محلياً وقارياً، كما يبدو طريقه معبداً من الآن وحتى نهاية الدوري إذ لا تبقى أمامه سوى مواجهة واحدة ضد فرق يقارعها على اللقب، وهو الإنتر في المرحلة الحادية والثلاثين، فيما قد تكون الأمور محسومة إلى حد كبير، من حيث الصراع على اللقب، أو المشاركة في دوري الأبطال حين يواجه في المرحلة السابعة والثلاثين قبل الأخيرة لاتسيو السادس حالياً قبل مباراته الأحد مع ضيفه أودينيزي.
ويبقى تركيز يوفنتوس منصباً بشكل أساسي على عقدته القارية ودوري أبطال أوروبا، وعليه تخطي فياريال من أجل مواصلة الحلم بلقب عانده منذ 1996.
ولا يمكن إخراج أتالانتا من دائرة المنافسة أقله على بطاقة مؤهلة إلى دوري الأبطال، إذ لا يتخلف سوى بفارق نقطتين عن يوفنتوس مع مباراة مؤجلة في جعبته لكن على فريق المدرب جان بييرو جاسبيريني استعادة توازنه سريعاً، بعدما فشل في تحقيق الفوز لأربع مراحل متتالية، في سلسلة تخللها أيضاً خروجه من ربع نهائي الكأس بخسارة قاتلة على أرضه أمام فيورنتينا 2-3.
وستكون الفرصة قائمة أمام ممثل برجامو للثأر من فيورنتينا الذي لا يتخلف عنه سوى بفارق 5 نقاط، إذ يحل الأحد ضيفاً على «فيولا» المتخلف بفارق ثلاث نقاط عن لاتسيو السادس ونقطة عن روما السابع الذي يستضيف فيرونا السبت.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©