الإثنين 6 فبراير 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

إيتو.. «المكافأة المستحقة»!

إيتو.. «المكافأة المستحقة»!
12 ديسمبر 2021 11:32

 أنور إبراهيم (القاهرة)


لم يكن الكاميروني صامويل إيتو الذي تم انتخابه رئيساً لاتحاد الكرة في بلاده لاعباً عادياً، بل نجماً كبيراً يشار إليه بـ «البنان» في كل الأندية التي لعب لها على امتداد مشواره الكروي الطويل، والذي بدأه في السادسة عشرة من عمره، وجاء فوزه تتويجاً لهذا المشوار الحافل في حقل كرة القدم، وترسيخاً لمبدأ «الرجل المناسب في المكان المناسب».
إيتو تفوق على منافسه الرئيس الحالي سيدو مبومبو نجويا بفارق 12صوتاً، إذ حصل على 43 صوتاً مقابل 31 صوتاً لمنافسه. 

وكانت فكرة الترشح لرئاسة الاتحاد راودته منذ أشهر عديدة، لعدم رضاه عن السياسة التي ينتهجها الاتحاد، ورغبته في إصلاح الأحوال، وتحسين وضع الكرة الكاميرونية، ومحاربة أية فساد يشوب بعض قطاعاتها، فكان الفوز من نصيبه، لأنه بالأساس لاعب كرة شهير، ويحظى بحب الملايين من أبناء شعبه، والاحترام والتقدير في المحافل الرياضية الدولية.
ولكون إيتو مارس كرة القدم من نعومة أظافره، ويعلم كل خباياها وأسرارها ومشاكلها وعيوبها، فإن الوسط الرياضي الكاميروني ينتظر منه الكثير والكثير، ويتوقع أن يقوم بحملة إصلاح شاملة للاتحاد الكاميروني ولجانه ومسابقاته وعلاقاته مع الاتحادات الأفريقية الأخرى، والاتحاد الدولي «الفيفا»، ومختلف الاتحادات القارية، بهدف إعادة الهيبة إلى هذا الاتحاد الذي تراجع أداؤه كثيراً عما كان عليه حاله، إبان رئاسة الكاميروني عيسي حياتو للاتحاد الأفريقي لكرة القدم «الكاف».
وصامويل إيتو المولود في 10 مارس 1981 «40 عاماً»، كان أحد أبرز اللاعبين الذين أنجبتهم قارة أفريقيا، وحقق الكثير من الإنجازات مع منتخب بلاده والأندية التي لعب لها على امتداد مشواره الذي أنهاه بالاعتزال النهائي في سبتمبر 2019. 

ونال إيتو شرف المشاركة في بطولة كأس العالم 4 مرات أعوام 1998,2002,2010، و2014، وفاز مع منتخب بلاده ببطولة كأس الأمم الأفريقية مرتين عامي 2000 و2002. وكان الهداف التاريخي لمنتخب «الأسود التي لا تقهر» برصيد 56 هدفاً، سجلها في 118 مباراة على امتداد 17 سنة لعبها مع المنتخب، وهو أيضاً الهداف التاريخي لبطولة أمم أفريقيا.
وإيتو هو اللاعب الوحيد في القارة الأفريقية الذي حصل على لقب أفضل لاعب في أفريقيا 4 مرات أعوام 2003 و2004 و2005 و2010. 

وعلى مستوى الأندية، تنقل «الأسد» الكاميروني بين عدد غير قليل منها، ولكن أبرزها برشلونة الإسباني وإنتر ميلان الإيطالي، لأن السنوات الثلاث التي أمضاها في بداياته مع ريال مدريد منذ عام 1997، كانت كلها إعارات لأندية ليجانس وإسبانيول ومايوركا، بينما كانت مشاركاته مع النادي «الكتالوني» على امتداد خمس سنوات، حافلة بالبطولات والإنجازات الكبرى، حيث فاز معه ببطولة «الليجا» 3 مرات ودوري أبطال أوروبا مرتين، منها مرة حقق فيها الثلاثية «دوري وكأس ودوري أبطال» عام 2009، ثم انتقل إلى إنتر ميلان الإيطالي، ليحقق معه الثلاثية في 2010، عندما كان البرتغالي جوزيه مورينيو مديراً فنياً للإنتر، ليكون اللاعب الأفريقي الوحيد الذي يحقق الثلاثية عامين متتاليين مع فريقين أوروبيين كبيرين.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©