الثلاثاء 16 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

صراع «هالاند- ليفا» في «حرب القطبين»!

صراع «هالاند- ليفا» في «حرب القطبين»!
3 ديسمبر 2021 13:18

 
برلين (أ ف ب) 

يبرز الصراع على قمة ترتيب هدافي الدوري الألماني لكرة القدم بين مهاجمي بايرن ميونيخ البولندي روبرت ليفاندوفسكي، وبوروسيا دورتموند النرويجي إرلينج هالاند في الـ «كلاسيكر» الذي يجمع بين المتصدر ووصيفه «السبت»، في أبرز مباريات المرحلة الرابعة عشرة.
يحلّ العملاق البافاري ضيفاً على ملعب «سيجنال إيدونا بارك»، وفي جعبته نقطة إضافية عن دورتموند «31 مقابل 30»، على وقع التدابير الصارمة المتخذة بسبب فيروس كورونا الذي أرخى بخطورته على مباريات الدوري، حيث سيقام «كلاسيكر» أمام أعداد تقلصت إلى 15 ألف متفرج خوفاً من تداعيات الجائحة، في حين تطالب العديد من الأصوات بإقامة مباريات «البوندسليجا» خلف أبواب موصدة بسبب الموجة الرابعة التي تجتاح البلاد.
وضع مهاجم دورتموند الدولي النرويجي هالاند «21 عاماً» خلفه إصابة تعرض لها في وركه وأبعدته عن الملاعب لفترة خمسة أسابيع، عندما سجل في مشاركته الأولى هدفاً «على الطاير» وأسهم في فوز فريقه على فولفسبورج 3-1 في المرحلة السابقة.
قال مدرب دورتموند ماركو روزه عن هدافه صاحب 19 هدفاً في مختلف المسابقات هذا الموسم، منها 10 في 7 مباريات في الدوري، إنه «يمنحنا الكثير من الطاقة، هو لاعب بإمكانه أن يحسم المباريات».
وينطبق الأمر ذاته على مهاجم بايرن ميونيخ ومتصدر ترتيب الهدافين ليفاندوفسكي الذي سجل 14 هدفاً في 13 مباراة، والذي حلّ الاثنين ثانياً في جائزة الكرة الذهبية خلف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، برغم تسجيله 41 هدفاً في «البوندسليجا» خلال موسم 2020-2021 ما سمح له بتحطيم الرقم القياسي الذي كان بحوزة «المدفعجي» جيرد مولر نجم بايرن أيضاً.
ولم يتوقف «ليفا» عند هذا الحد، بل تابع في امتحان هذا الموسم على المنوال ذاته بتسجيله 25 هدفاً بقميص ناديه في مختلف المسابقات، و5 بقميص منتخب بلاده.
يتسلح بايرن بفوزه على دورتموند في المواجهات الست الأخيرة بينهما، لكن متصدر الدوري سيفتقد للعديد من مفاتيح اللعب بسبب فيروس كورونا، حيث يستمر غياب يوزوا كيميش عن النادي البافاري كونه يقبع في الحجر الصحي في منزله بعدما جاءت نتيجة فحوصه إيجابية لفيروس كورونا.
في المقابل، يحوم الشك حول أهلية ليون جوريتسكا للمشاركة عقب مغادرته تمارين الفريق الخميس بسبب أوجاع في وركه.
من ناحيته، ما زال دورتموند ينتظر جواباً حول اللياقة البدنية للاعب وسطه الشاب الإنجليزي جود بيلينجهام لمنحه الضوء الأخضر للمشاركة.
رأى لاعب خط الوسط الدولي السابق لوثر ماتايوس هذا الأسبوع أن عودة هالاند بعد خمسة أسابيع من الغياب بسبب الإصابة قد تسهم في إنهاء دورتموند لسلسلة نتائجه المتواضعة أمام بايرن.
وقال «يملك دورتموند فرصة، لأن هالاند عاد ولأن بايرن يفتقد لقائد مثل يوزوا كيميش».
ويأمل بايرن أن يخالف توقعات نجمه السابق في سعيه لإحراز لقب عاشر توالياً في «البوندسليجا» في مايو المقبل.
يشعر ماتيوس بالقلق من أن بايرن سيرغب في اغتنام الفرصة لتوسيع الفارق بينه وبين أبرز مطارديه، لذا أردف قائلاً «إذا كنت من المشجعين المشتركين، فيجب أن تأمل ألاّ يخسر دورتموند، لأن بايرن سيكون على بُعد أربع نقاط»، في حال تمكن من الفوز.
وهذا بالفعل ما يسعى إليه دورتموند، إذ يرغب في أن يقوده هالاند إلى فوز أوّل على أرضه أمام بايرن منذ عامين وإسعاد الجماهير القليلة التي حصلت على فرصة مشاهدة المواجهة.
غير أن ذكريات الخسارة الأخيرة أمام عملاق بافاريا 1-3 في أغسطس الماضي في نهائي الكأس المحلية، ما زالت تقض مضجع الفريق «الأسود والأصفر»، مع ثنائية للاعبه السابق ليفاندوفسكي.
قبلها، سجل هالاند هدفين في مارس الماضي ليضع فريقه في المقدمة بهدفين دون مقابل بعد تسع دقائق من صافرة البداية في ميونيخ، قبل أن يردّ ليفاندوفسكي بتسجيله ثلاثية من رباعية فريقه ليقلب الطاولة ويخرج فائزاً 4-2.
أصرّ الرئيس التنفيذي لبايرن وحارسه السابق أوليفر كان، على أن مهاجمه هو «أفضل مهاجم في العالم»، في حين كال ميسي، الفائز بالكرة الذهبية للمرة السابعة في مسيرته، المديح للمهاجم البولندي خلال حفل توزيع جوائز مجلة «فرانس فوتبول» الإثنين، وطالب المسؤولين عن الجائزة منحها لليفاندوفسكي على خلفية ما حققه موسم 2020-2021 بعد قرار إلغاء الجائزة بسبب تداعيات فيروس كورونا.
قال الحارس السابق كان «روبرت ليفاندوفسكي مهاجم من الدرجة الأولى»، مشيراً إلى «السهولة التي يسجل بها الأهداف».
ويستقبل باير ليفركوزن الثالث مع 24 نقطة الوافد الجديد ومتذيل الترتيب جرويتر فورث السبت تحت هالة تألق لاعب وسطه الشاب ابن الـ 18 عاماً فلوريان فيرتز بعد تعافيه من أصابة في وركه.
وبعدما أسهم في هدفين من ثلاثية فوز فريقه على سلتيك الاسكتلندي 3-2 ليضمن لليفركوزن بطاقة التأهل إلى ثمن النهائي مسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليج»، افتتح فيرتز التسجيل في الفوز على لايبزيج 3-1 في الدوري السبت.
بدا واضحاً أن قرار ليفركوزن بإراحة لاعبه الشاب لفترة 10 أيام في نوفمبر للتعافي من إصابة في وركه، صب في مصلحته، وبدأ يقطف ثمار سياسته الناجحة.
قال مدرب ليفركوزن السويسري جيراردو سيوان عن الفترة الرائعة التي يمر بها فيرتز «ما حصل صب في مصلحته. كان من المهم تقليص أعباء العمل عليه قدر الإمكان».

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©