السبت 13 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

كورتوا.. «الرجل الأخطبوط»!

كورتوا.. «الرجل الأخطبوط»!
3 ديسمبر 2021 10:30

 
أنور إبراهيم (القاهرة)

يثبت البلجيكي تيبو كورتوا حارس ريال مدريد، يوماً بعد الآخر، أنه من أفضل الحراس في العالم، إن لم يكن أفضلهم هذا الموسم تحديداً، ولا تمر مباراة للفريق الملكي، إلا وكان يلعب دور«المنقذ»، من أهداف محققة، بفضل مرونته الفائقة وسرعة رد فعله، وتصديه بنجاح للكرات التي تسدد عليه من مختلف الزوايا والارتفاعات، لدرجة يشعر فيها المتابع له، بأنه «أخطبوط» يملك الكثير من الأيدي والأقدام. 

ومن بداية مباريات الدوري الإسباني هذا الموسم، وهو يقوم بدور حاسم في الحفاظ على نظافة شباك مرماه، ما يبعث الطمأنينة في نفوس زملائه المدافعين على وجه الخصوص.
ولا يخفي الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد إعجابه الشديد بهذا الحارس البلجيكي، بعد كل مباراة يلعب فيها دور المنقذ للفريق من أهداف محققة كثيرة خلال مباريات الجولات المختلفة ل «الليجا»، وأيضاً مباريات الفريق في دوري الأبطال «الشامبيونزليج»، وهوما يعترف به أنشيلوتي في كل تصريحاته، إذ أكد بعد الفوزين الأخيرين الصعبين على إشبيلية «2-1» وأتليتك بلباو «1-صفر» في الدوري الإسباني، إن كورتوا هو أفضل حارس في العالم في الوقت الحالي، وذلك رداً على سؤال وجه له في هذا الشأن من الصحفيين الإسبان، ولكنه استدرك قائلاً: دربت العديد من الحراس الرائعين، مثل إيكركاسياس ودييجو لوبيز، وجيانلويجي بوفون، ومانويل نوير، وبيتر تشك، وغيرهم وكانوا رائعين، وهذا الحارس البلجيكي أحد هؤلاء الرائعين، وهو الأفضل في الوقت الحالي، مشيراً إلى إن ما يفعله كورتوا في المباريات يدعو إلى الإعجاب والدهشة، وبالمناسبة هو نفس ما يفعله في التدريبات.
وحظي كورتوا بإعجاب كل المدربين الذين أشرفوا على تدريبه، سواء في ريال مدريد أو المنتخب البلجيكي، ويكفيه فخراً ما قاله عنه أيضاً الفرنسي زين الدين زيدان، عندما كان مديراً فنياً لريال مدريد، إذ قال بالحرف الواحد: هناك حراس كثيرون، ولكننا نملك كورتو أحد أفضل حراس العالم، إنه يتقدم في مستواه كثيراً معنا، وأصبح عنصراً مهماً في الفريق، وأثبت ذلك بأدائه في كل المباريات، ونحن سعداء بأنه لاعب في الفريق الملكي.
ورغم البدايات الصعبة لكورتوا في مدريد، خاصة في موسم 2019-2020، ورفض الكثيرون له وقتها، وتفضيل الكوستاريكي كيلورنافاس عليه، والذي كان حارساً لعرين الريال قبل حضور كورتوا، إلا أن زيدان وإدارة «الميرنجي» تمسكا به، ولم يخب ظنهما، وفرض نفسه «مرجعية» لحراس المرمى على مستوى أوروبا كلها.
وكورتوا المولود في11مايو1992«29 عاماً» بدأ مسيرته الاحترافية في جينك ببلجيكا حتى 2011، ثم رحل إلى إنجلترا، وانضم إلى تشيلسي مقابل 8 ملايين جنيه إسترليني، وتمت إعارته بعد أسابيع قليلة من وصوله، إلى أتلتيكو مدريد حتى 2014، وتألق مع «الأتليتي»، وأسهم في فوزه بالدوري الأوروبي «2012»، وكأس ملك إسبانيا «2013»، والدوري الإسباني «2014»، ثم عاد أدراجه إلى تشيلسي في يوليو 2014، ووقع لريال مدريد في 2018، مقابل 35 مليون جنيه إسترليني، ليصبح وقتها أغلى حارس مرمى في «الليجا»، وحصل مع الملكي على جائزة زامورا لأفضل حارس عام 2020، وكانت المرة الثالثة التي يحصل فيها على هذه الجائزة، أما جائزته الكبرى فكانت في مونديال روسيا 2018، عندما اختير أفضل حارس في البطولة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©