السبت 13 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

11 نجماً يترقبون «تقرير المصير»!

11 نجماً يترقبون «تقرير المصير»!
2 ديسمبر 2021 13:15

 
أنور إبراهيم (القاهرة) 


بعد شهر فقط، وتحديداً في أول يناير المقبل، يصبح من حق عدد غير قليل من النجوم الذين تنتهي عقودهم في الصيف المقبل، أن يتفاوضوا بحرية تامة مع أي أندية أخرى غير أنديتهم. 

وبعض هؤلاء النجوم يماطلون أنديتهم ويرفضون التجديد لأنهم يريدون الحصول على رواتب أعلى مثل الفرنسيين بول بوجبا لاعب مانشستر يونايتد وعثمان ديمبلي لاعب برشلونة والألماني أنطونيو روديجيرلاعب تشيلسي، والبعض الآخر لم تفاتحهم أنديتهم أصلاً في مسألة التجديد، في إشارة إلى عدم الممانعة في رحيلهم، مثل الفرنسي ألكسندر لاكازيت لاعب أرسنال، ومواطنه هوجو لوريس حارس توتنهام، والإسباني إيسكو لاعب ريال مدريد، والبرازيلي مارسيللو لاعب نفس الفريق الأخير.
ولأن عدد اللاعبين الذين يصلون إلى نهاية عقودهم الصيف المقبل، كبير، فمن الممكن تشكيل فريق منهم يضم 11 لاعباً، يمثلونهم، بوصفهم جاهزين للرحيل، وسيكونوا أحراراً بعد شهر واحد فقط.
ففي حراسة المرمى، هناك الفرنسي هوجو لوريس كابتن «السبيرز» الذي وصل إلى «مفترق طرق» بعد أن بلغ 34 عاماً، ويبدو إن الإيطالي أنطونيو كونتي لن يعتمد عليه رقماً واحداً في حراسة المرمى في الموسم الجديد، وهناك احتمال في عودته إلى الدوري الفرنسي للعب لناديه الأول نيس.
وفي خط الدفاع هناك: 

- أنطونيو روديجير قلب دفاع تشيلسي، والذي يضع زيادة راتبه شرطاً للتجديد، وإلا سيبحث عن نادٍ آخر يحقق له مراده، والظهير الإسباني سيزار أزبيليكويتا كابتن تشيلسي «32 عاماً» الذي سيصبح حراً خلال شهر من الآن، وترددت شائعات تفيد بأن برشلونة يرغب في التعاقد معه هذا الشتاء.
- الظهير البرازيلي مارسيللو لاعب ريال مدريد والذي يجلس حبيساً لدكة البدلاء في «السانتياجو برنابيو» ولا يشركه الإيطالي كارلو أنشيلوتي في المباريات إلا نادراً، إذ يفضل عليه الفرنسي ميندي، وقد يرحل إذا لم يجدد له الريال عقده لمدة عام على الأقل، مثلما يفعل مع الكوادر القديمة في النادي والتي تعدت الثلاثين من عمرها.
وفي خط الوسط هناك:
- بول بوجبا الذي لم يعرف أحد حتى الآن ما إذا كان سيبقى أو يرحل عن مانشستر يونايتد، بعد رحيل النرويجي أولي جونارسولشاير المدير الفني الذي كان متمسكاً بوجوده، وهناك كلام عن رغبة بوجبا في العودة إلى يوفينتوس أواللعب لريال مدريد،إذا لم تقم إدارة «اليونايتد» بزيادة راتبه.
- لوكا مودريتش الذي جدد له الريال الموسم الماضي لمدة موسم، ومن المرجح أني مد عقده موسماً جديداً نظراً لاعتماد أنشيلوتي عليه عنصراً أساسياً في الوسط مع توني كروس وكاسيميرو.
- إيسكو الذي لا يلعب إلا نادراً، ويبدو أن أنشيلوتي غير متمسك بوجوده مع الريال، ولن يمانع في رحيله إذا ما تلقى عرضاً يرضي إدارة «الميرنجي».
- باولو ديبالا.. يتردد كثيراً أن المفاوضات بين إدارة يوفنتوس وعشيرة هذا اللاعب الأرجنتيني تسير سيراً حسناً، وإن التجديد قادم، من دون أن يحدث شيئاً حتى الآن، ويقال إن ديبالا يرغب في زيادة راتبه، ولا تملك إدارة «السيدة العجوز» القدرة المالية التي تسمح لها بزيادة راتبه، نظراً لظروف الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها النادي بسبب جائحة «فيروس كورونا».
وفي الهجوم هناك:
- كيليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان، والذي يملك كل الأوراق في يده، ولكنه لم يقرر حتى الآن، ما إذا كان سيبقى أم سيرحل إلى ريال مدريد الذي سعى للحصول على خدماته خلال «الميركاتو الصيفي» الأخير، ولكن إدارة باريس رفضت أغراءات الملكي، والتي وصلت في آخر عرض إلى 220 مليون يورو.
- عثمان ديمبلي يلعب نفس لعبة الألماني روديجير، حيث يرغب في زيادة راتبه زيادة كبيرة، وإدارة «البارسا» ترفض، وأمهلته 15 يوماً لكي يقرر ما إذا كان سيجدد من عدمه، وهناك ناديان إنجليزيان ينتظران معرفة موقفه النهائي هما مانشستريونايتد ونيوكاسل.
- ألكسندرلاكازيت الذي لا يعتمد عليه الإسباني ميكيل أرتيتا المدير الفني كثيراً، ويفضل عليه اللاعبين الشباب، ولا يجد لاكازيت أية مشكلة في ذلك، لأنه مطلوب بشدة في أتلتيكو مدريد، حيث إن الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني يريده بشدة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©