الأحد 26 يونيو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
مغردون: وداعاً بو سلطان
مغردون: وداعاً بو سلطان
14 مايو 2022 04:23

شروق عوض (دبي)

شهد فضاء «تويتر»، أمس، حزناً غير مسبوق، وحالة من المناجاة والتضرع لله، عز وجل، بأن تتنزل رحمته على فقيد الإمارات والأمتين العربية والإسلامية المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، طيب الله ثراه، والذي وافته المنية ظهر أمس، ولم يهدأ هذا الفضاء الواسع بعد أن أطلق مغردون «هاشتاق» لنعي فقيد دولة الإمارات العربية المتحدة والأمتين العربية والإسلامية بأسرها بوسم: (#وفاة_الشيخ_خليفة_بن_زايد).
وبمجرد أن قرأ المغردون الإماراتيون وأبناء الشعوب الخليجية والعربية، نبأ وفاة فقيد الوطن، تسارعوا إلى نشر تغريدات، تعبّر بدلالاتها عن حجم الحزن الذي خيّم عليهم أثر وفاة رجل وصفوه بصاحب السيرة العطرة والسمعة الحسنة والتاريخ المشرف والمجد المخلد.
وأكد المغردون عبر نعيهم للفقيد أن الحزن لف القلوب في وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رحمه الله، الذي سبقته إنجازاته التي لا تحصى، معبرين عن خسارتهم الكبرى بفقيد الأمة، عبر عبارات لامست عمق حزنهم، فمنهم من غرّد بـ «إلى جنة عرضها السماوات والأرض يا أبا سلطان خالداً فيها، بإذن الله»، وآخر عبر عن حزنه بـ «عم السكون وغاب النور عن الوطن، رحل بكر زايد خليفة.. اللهم ارحمه برحمتك واغفر له فإنه كان نعم الأب والقائد بوسلطان»، وثالث عبر بـ «رحل الشيخ خليفة، رحل من واصل ملحمة البناء والنماء، بعد مؤسس الدولة الشيخ زايد، رحلا ليتركا خلفهما دولة عظمى يحترمها ويهابها كل العالم، وستواصل الإمارات عظمتها».
وقال المغرد علـيِ الدِرهِميِ: «اللهم اغفر له وارحمه وأسكنه الفردوس الأعلى من الجنة اللهم اغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس»، وتابع: «أحسن الله عزاءكم وعظّم الله أجركم أشقائنا بدولة الإمارات العربية المتحدة، وعظم الله خير في فقيدكم».
وغرد منذر آل الشيخ مبارك بـ «رحم الله الشيخ خليفة بن زايد، وأعلى منازله في جنات النعيم، رحل راضياً مرضياً، أسأل أن يجمعه ووالده مع نبينا، صلى الله عليه وسلم، وأصحابه في مقعد صدق عند مليك مقتدر كل العزاء لأهلنا في الإمارات، عظم المصاب، ولا نقول إلا ما يرضي ربنا. إنا لله وإنا إليه راجعون».
من جانبه، غرد عوض بن ساعد الكعبي، بـ «أن العين لتدمع وأن القلب ليحزن وأننا لفراقك يا شيخنا خليفة لمحزنون، ولا نقول إلا ما يرضي الله، وإنا لله وإنا إليه راجعون».
بدوره، غرد عبدالرحمن  بـ «رحم الله الشيخ خليفة بن زايد، وأسكنه فسيح جناته، تعازينا لأشقائنا في دولة الإمارات حكومة وشعب، وإنا لله وإنا إليه راجعون».
من جانبه، غرد مفرج بن شويه بـ «رحم الله الشيخ خليفة بن زايد، وتجاوز عنه وجعل الفردوس الأعلى من الجنة منزله وأحسن الله عزاء أهلنا في الإمارات، قيادة وحكومة وشعباً ومصابهم مصابنا»، وأضاف: «سيرة عطرة وسمعة حسنة وتاريخ مشرف ومجد مخلد فإلى جنة عرضها السماوات والأرض يا أبا سلطان خالداً فيها، بإذن الله».
أما علي المالكي، فقد غرد قائلاً: «اللهم ارحم الشيخ خليفة بن زايد، وأعلي منزلته في جنات النعيم، اللهم اجمعه ووالده الشيخ زايد مع نبينا محمد، صلى الله عليه وآله وسلم، في الفردوس الأعلى من الجنة»، متابعاً: «كل العزاء لأهلنا في الإمارات، عظم الله أجركم، إنا لله وإنا إليه راجعون».
بدوره، غرد الصقر العربي الجزائري بـ «نسأل الله أن يرحم الشيخ خليفة بن زايد، وأن يعلي منازله في جنات النعيم ويرزقه الفردوس الأعلى ويحشره مع الصالحين»، وتابع: «من الجزائر كل العزاء لأهلنا في الإمارات الشقيقة حكومة وشعباً وجيشاً، عظم المصاب ولا نقول إلا ما يرضي ربنا إنا لله وإنا إليه راجعون».
من جانبه، غرد الحربي بـ «الله يغفر له ويرحمه ويتجاوز عنه ويثبته عند السؤال، ويلهم شعب الإمارات الصبر والسلوان، ويجعل قبره روضة من رياض الجنة، لله ما أخذ وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى، إنا لله وإنا إليه راجعون».
أما خالد العبدولي غرد بـ «رحم الله والدنا الشيخ خليفة بن زايد وأسكنه فسيح جناته، اللهم أسعده في الآخرة كما أسعدنا..إنا لله وإنا إليه راجعون».
بدوره، غرد هلال الكادومي بـ «صادق التعازي والمواساة لأهلنا في الإمارات العربية المتحدة، قيادة وشعباً والأمتين العربية والإسلامية في وفاة الشيخ خليفة بن زايد، تغمده الله بواسع رحمته وغفر له وأسكنه فسيح جناته وموتى المسلمين.. إنا لله وإنا إليه راجعون». من جانبها، غردت حنين أحمد بـ «خالص التعازي والمواساة لأشقائنا في دولة الإمارات الشقيقة في وفاة الشيخ خليفة بن زايد رحمه الله».
بدوره، غرد عاطف هوساوي بـ «رحمة الله على الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، اللهم ارحمه واغفر له، وألهم أهله وذويه والشعب الإماراتي والخليجي والعربي الصبر والسلوان».
من جانبه، غرد مـحـمـد بـ «وفاة الشيخ خليفة بن زايد، عم السكون وغاب النور عن الوطن، رحل بكر زايد خليفة.. اللهم ارحمه برحمتك واغفر له، فإنه كان نعم الأب والقائد بوسلطان».
أما صالح شبرق، فقد غرد بـ «وفاة الشيخ خليفة بن زايد، رحل الشيخ خليفة، رحل من واصل ملحمة البناء والنماء بعد مؤسس الدولة الشيخ زايد.. رحلا ليتركا خلفهما دولة عظمى يحترمها ويهابها كل العالم.. وستواصل الإمارات عظمتها».
بدوره، غرد خالد الريسي بـ «أحسن الله عزاءنا وعزاء الوطن من حكام ومحكومين في وفاة الشيخ خليفة بن زايد، والد الجميع، إنا لله وإنا إليه راجعون، إن لله ما أعطى وله ما أخذ وكل شيء عنده بأجل مسمى اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنه، وارفع درجته في المهديين، واخلفه في عقبه في الغابرين، واغفر لنا وله يا رب العالمين».
أما المغرد عادل المبشّر، فقال: «إن القلب ليحزن وإن العين لتدمع، وإن على فراقك يا شيخ الأمتين لمحزونون ولا نقول إلا ما يرضي ربنا، ولله ما أعطى وله ما أخذ».

صور تدمع لها القلوب
تناقل المغردون صوراً، إحداها للمغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رحمه الله، وأخرى تجمعه بالوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وثالثة تجمعه مع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حاكم أبوظبي، ورابعة مع قادة دولة الإمارات، إضافة إلى صور تحمل كلمات الدعاء بالرحمة الواسعة للمغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رحمه الله، كما تناقلوا أيضاً مقاطع فيديو مسجلة لإحدى جولاته، رحمه الله.

تلاحم أبناء الشعوب
تناقل المغردون قصائد رثاء موجهة لأبناء دولة الإمارات بمصيبها الجلل، كما تناقلوا الآية الكريمة «يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية»، واللافت للنظر أن تغريدات أبناء الإمارات التي تحمل عبارات العزاء في وفاة المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رحمه الله، قوبلت بتفاعل واسع من أبناء الدول الخليجية والعربية في دلالة لمدى التلاحم والتكاتف بين أبناء شعوب المنطقة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©