الأربعاء 29 يونيو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
55% نمو في عدد الأعضاء الجدد بغرفة دبي
55% نمو في عدد الأعضاء الجدد بغرفة دبي
23 مايو 2022 14:20

دبي(الاتحاد)

ارتفع عدد أعضاء غرفة تجارة دبي الجدد، وصادرات وإعادة صادرات أعضائها بنسبتي 55.4% و16.7% خلال شهر أبريل الماضي على التوالي مما يعكس نمواً ملحوظاً ومستداماً في النشاط الاقتصادي لإمارة دبي، وجهود الغرفة في تحفيز النمو ودعم بيئة الأعمال.
ولفتت غرفة تجارة دبي إلى أن عدد الأعضاء الجدد الذين انضموا لعضوية الغرفة في أبريل الماضي بلغ 3,056 عضواً جديداً، بنسبة نمو بلغت 55.4% مقارنةً بأبريل 2021 والذي بلغ عددهم آنذاك 1,967 عضواً جديداً، مما يرفع العدد الإجمالي لأعضاء الغرفة إلى أكثر من 300,000 شركة، ويرسخ مكانة الغرفة كإحدى أكبر غرف التجارة عضوية في المنطقة والعالم.


وكشفت غرفة تجارة دبي أن قيمة صادرات وإعادة صادرات الأعضاء في أبريل 2022 بلغت 20.2 مليار درهم بنسبة نمو بلغت 16.7% مقارنةً بقيمتها في أبريل 2021 والتي بلغت آنذاك 17.3 مليار درهم، في حين بلغ عدد شهادات المنشأ التي أصدرتها الغرفة في شهر أبريل من العام الحالي 57,704 شهادة، بنمو بنسبة 8.2% مقارنة بشهر أبريل من العام 2021.


وتشير معدلات النمو في صادرات الأعضاء وشهادات المنشأ إلى النمو المستدام الذي تشهده عمليات الغرفة وانعكاسها الإيجابي على المشهد الاقتصادي لإمارة دبي، وعلى قدرة مجتمع الأعمال المحلي ودوره الفاعل في قيادة مرحلة التعافي الاقتصادي فيها، بالإضافة إلى تأثير إعادة هيكلة غرفة دبي على النشاط الاقتصادي بالإمارة.


وشهدت غرفة تجارة دبي، التي تعتبر غرفةً ذكية لا ورقية بنسبة 100%، نمواً ملحوظاً في عدد المعاملات الإلكترونية التي بلغ عددها في أبريل الماضي 61,145 معاملة إلكترونية وبنسبة نمو 9.5% ما يؤكد الجاذبية المتنامية لدبي كعاصمة رقمية عالمية، ووجهة رائدة في عالم المال والأعمال.


وأكد معالي عبدالعزيز الغرير، رئيس مجلس إدارة غرف دبي، أن إحصاءات شهر أبريل الماضي تعكس جهود غرف دبي في تحفيز بيئة الأعمال، وتعزيز تنافسيتها، معتبراً الغرف شريكاً استراتيجياً وفاعلاً في تحقيق مستهدفات التنمية الاقتصادية الشاملة في الإمارة بما يتماشى مع توجيهات ورؤية القيادة الرشيدة في هذا المجال، لافتاً إلى أن مؤشرات النمو تعكس هذه الثقة التي تحظى بها دبي في أوساط مجتمعات الأعمال الإقليمية والعالمية، ودورها المحوري في قيادة مسيرة التعافي الاقتصادي في مرحلة ما بعد الجائحة، بالإضافة إلى تأثير توحيد الجهود تحت مظلة غرف دبي، والتي لعبت دوراً أساسياً في تعزيز تنافسية بيئة الأعمال.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©